هذا ما ينتظر لتحديد موعد جلسة الحكومة
هذا ما ينتظر لتحديد موعد جلسة الحكومة
Follow @alhadathnews

ذكرت مصادر مطلعة لصحيفة “الجمهورية” أنّ “تحديد موعد جلسة مجلس الوزراء لهذا الأسبوع ينتظر رجوع رئيس الحكومة سعد الحريري من زيارته الخاصة التي غَيّبته عن بيروت منذ الجمعة الماضي، وليحدد مكانها في قصر بعبدا او في السراي”، موضحة انّ “استكمال التعيينات الإدارية على مستوى المحافظين وفي بعض المواقع الأخرى ينتظر بعض الإجراءات الإدارية لتكتمل الملفات، بالإضافة الى معالجة مواقف بعض الافرقاء لتأمين التوافق عليها بين مختلف مكونات الحكومة”.

وحول مصير تقرير “البواخر الكهربائية”، وأشارت المصادر الى انّ “رأي مديرية المناقصات العامة يحتاج الى مزيد من الدرس قبل ان تقدّم وزارة الطاقة تقريرها الى مجلس الوزراء، في اعتبار انّ التزام توصيات دائرة المناقصات يلغي الإجراءات التي اتخذتها وزارة الطاقة من أساسها والعودة الى نقطة الصفر”.

وعن موضوع الانتخابات النيابية الفرعية صرحت المصادر انّ “طرحه في الجلسة القادمة لمجلس الوزراء ليس مضموناً في ظل التردّد في شأنها لأسباب مختلفة”، مشيراً الى انّ “البَت بهذا الموضوع قبل 17 آب الحالي واجب الوجوب، لأنّ هذا الموعد هو الأخير الذي حدّده وزير الداخلية نهاد المشنوق لتوجيه الدعوة الى الهيئات الناخبة في دائرتي طرابلس وكسروان ـ الفتوح إذا كانت النية إجراء هذه الإنتخابات يوم الأحد الما قبل الأخير من ايلول، أي في السابع عشر منه، أو الأحد الذي يليه في الرابع والعشرين منه”.

قم بمشاركة المقال:

المصدر : الحدث نيوز