الحكومة تقر بوجود ضبابية في الحقوق الإعلامية للمركز والولايات
الحكومة تقر بوجود ضبابية في الحقوق الإعلامية للمركز والولايات

أقر وكيل وزارة الاعلام ياسر خضر، بأن حقوق المركز والولايات في الاعلام تعتبر منطقة رمادية وضبابية، وكشف عن اعداد مسودة مشروع القانون الوطني للعمل الإعلامي لتنظيم تلك العلاقة، وأكد أن القانون لن يتم رفعه لإجازته قبل أن يتم الاتفاق عليه من قبل الولايات، في وقت لفت وزير الدولة بالإعلام ياسر يوسف الى ضرورة التوصية بإنشاء مجلس قومي للإعلام برئاسة وزير الإعلام وعضوية وزراء الإعلام في كل الولايات للتخطيط الكلي للاعلام.

ووجه وزير الدولة في ملتقى وزراء الاعلام ومديري الهيئات الاعلامية بالولايات الذي نظمته وزارة الاعلام بمباني الأكاديمية العسكرية أمس، بتشكيل لجنة برئاسة وكيل الوزارة وعضوية ممثلين عن الهيئات الولائية لحل القضايا العالقة الخاصة بالوظائف التي نتجت عن انفصال الهيئات الولائية والمركزية، مما تسبب في التأثير على العاملين في ترقياتهم واستحقاقاتهم.

ومن جانبه رفض وكيل الوزارة تحميل وزارة الإعلام مسؤولية ضعف الكوادر الاعلامية بالولايات، وقطع بأن ملء الشواغر بالولايات يتم بقرار من حكومة الولاية، وقال (الوزارة لا تستطيع أن تتدخل بموجب القانون)، واضاف (نحن لا ندعو لتشريد من يعمل فيها حتى لو كان ضعيفاً، ولكننا نفتح زراعينا لتدريبه شريطة أن تلتزم وزارات الاعلام الولائية بتوفير الميزانية اللازمة لذلك).

الخرطوم: سعاد الخضر
صحيفة الجريدة

تعليقات

المصدر : النيلين