علميًا.. هل ينتهي العالم في سبتمبر المقبل؟
علميًا.. هل ينتهي العالم في سبتمبر المقبل؟

رد عالم فلك مصري، على مزاعم نهاية وشيكة للعالم في سبتمبر المقبل، بفعل اصطدام كوكب غامض بالأرض، مشددًا على أن هذه الأقاويل “هراء”.

ورأى رئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، الدكتور أشرف لطيف تادرس، أن من يروجون تلك الإشاعات بأنهم منجمون ودجالون ومهووسون بسيناريو نهاية العالم.

ولفت تادرس إلى أن منجمين عربًا وأجانب يطلقون مثل هذه الإشاعات عن نهاية العالم في الشهور الأخيرة من كل عام، ومع بداية العام الجديد، وتكرر هذا منذ 2003 وحتى الآن.

وأكد أنه يوجد تليسكوبات مخصصة لمراقبة الأجسام القريبة من الأرض والشمس، وليس لدينا معلومات عن أن تلك المناظير رصدت أجرامًا غريبة عن مجموعتنا الشمسية.

وأوضح أن هناك مقياسًا يدعى ” تورينو”، لقياس خطر اصطدام الأجسام الفضائية بالأرض مثل الكويكبات والمذنبات، وأن هذا المقياس له تدريج خطر حتى المستوى العاشر، ولم يتم إبلاغ المؤسسات الفلكية عن أي مرحلة للخطر حتى الآن.

المواطن

تعليقات

المصدر : النيلين