قوات أمنية تقتحم مقر الإصلاح في عدن وتعتقل الأمين العام المساعد و7 آخرين
قوات أمنية تقتحم مقر الإصلاح في عدن وتعتقل الأمين العام المساعد و7 آخرين

اقتحمت عناصر أمنية فجر اليوم الأربعاء، مقر حزب الإصلاح في حي القلوعة بمدينة عدن، العاصمة المؤقتة (جنوبي اليمن)، حسبما أكد بلاغ صحفي صادر عن الحزب.

 

وأفاد البلاغ الذي حصل «المصدر أونلاين» على نسخة منه، بأن قوات الأمن اقتحمت أيضاً منزل الأمين المساعد للحزب في المدينة، محمد عبدالملك، وقامت باعتقاله من منزله واعتقال آخرين.

 

وأشار إلى أن القوات التابعة لأمن عدن طردت حراس المقر وأغلقته.

 

وطالب الإصلاح «بسرعة الإفراج عن المعتقلين، ويؤكد على حقه القانوني في إعادة الاعتبار لهم ورفضه القاطع لهذه الإجراءات، ويطالب بالتحقيق فيما حدث ويحذر من مغبة التمادي في هذا التجاوز للقوانين والاستخدام المسيء للمؤسسة الأمنية».

 

وحمّل إدارة أمن المحافظة كل المسؤولية عما تعرض له المستهدفون بهذه الإجراءات وما قد يتعرضون له.

 

كما طالب الحكومة وقيادة التحالف العربي الذي تقوده السعودية، «بالقيام بدورهم في سرعة الإفراج عن الأخ محمد عبدالملك وزملائه، ووقف هذه الممارسات التعسفية».

 

ودعا حزب الإصلاح كافة الأحزاب والمكونات السياسية ومنظمات المجتمع المدني وعموم الرأي العام، إلى إدانة هذه التصرفات غير القانونية والعمل على وقفها بشكل فوري ومنع تكرارها.

 

أسماء المعتقلين:

أ. محمد عبدالملك
الامين المساعد للتجمع اليمني للإصلاح بالعاصمة عدن

د. عارف أحمد علي
عضو مجلس الشورى بإصلاح عدن.. آمين عام نقابة الأطباء بعدن

أ. أيمن شكيب
أحد قيادات المقاومة بمحافظة عدن والقيادي بإصلاح مدينة القلوعة

عمار محمد فارع عفارة
يوسف محمد فارع عفارة
محمد عبدالله عبدالرحمن الحكيمي
أسامة اشفاق
محمد شرف
مأمون شكيب
مؤمن شكيب

المصدر : المصدر اونلاين