محيسن: معبر رفح سيعمل وفق اتفاقية 2005 وحرس الرئيس سيتولى إدارته
محيسن: معبر رفح سيعمل وفق اتفاقية 2005 وحرس الرئيس سيتولى إدارته
خاص الغد نيوز - أحمد جلال
أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، جمال محيسن، أن معبر رفح البري سيُعاد فتحه في كلا الاتجاهين وفق اتفاقية المعابر الموقعة عام 2005، وبوجود الوفد الأوروبي.

وأوضح محيسن، في تصريح خاص لـ "الغد نيوز"، أن حرس الرئيس سيتولى إدارة معبر رفح، وذلك بعد نهو السلطات المصرية من كافة التجهيزات الخاصة بها في الجانب المصري، منوهاً إلى أن اختيار العناصر القائمة على عمل المعبر شأن حكومي.

وأضاف: "يخضع معبر رفح البري لأربعة أطراف الفلسطيني والإسرائيلي والمصري والأوروببي، منوهاً إلى أن حركة فتح تعمل على الدفع باتجاه المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام، مشدداً على أن حركته لن ترجع للوراء.

ونوه محيسن، إلى أنه سيجري نشر قوات الأمن الوطني على طول الحدود المصرية الفلسطينية، بما يضمن أمن الحدود والأمن القومي المصري.

يذكر أن الناطق باسم فتح، أسامة القواسمي، أكد مساء الثلاثاء، أن معبر رفح سيعمل بشكل معتاد اعتباراً من منتصف الشهر المقبل، لافتاً إلى أن القرار جاء بتعليمات من الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

ومن المنتظر أن تسلم حركة حماس الأربعاء، معابر قطاع غزة لهيئة المعابر والحدود، برئاسة نظمي مهنا، وذلك وفق ما جرى الاتفاق عليه بالعاصمة المصرية (القاهرة) بين حركتي فتح وحماس.

المصدر : دنيا الوطن