الجيش يتقدم بصعدة وخسائر للحوثيين بتعز
الجيش يتقدم بصعدة وخسائر للحوثيين بتعز

قالت مصادر عسكرية إن الجيش الوطني اليمني حقق تقدما في محافظة صعدة شمالي البلاد، فيما قتل 13 من الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في تعز.

وقد شن الجيش اليمني الجمعة هجوما على مواقع الحوثيين في علب وصعدة والبقع، مما مكنه من التقدم على الجبهة الشمالية.

وأكدت مصادر ميدانية أن قوات الجيش تقدمت في مديرية باقم شمال محافظة صعدة، كما سيطرت على أجزاء من آل صبحان بمنطقة مندبة.

وجاء تقدم الجيش بعد خوضه معارك ضد مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وفي تعز، ذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن 13 من الحوثيين وقوات صالح قتلوا وأصيب العشرات في معارك مع الجيش الوطني والمقاومة وقصف لمقاتلات التحالف العربي.

وقد أقرت المقاومة بسقوط ثلاثة قتلى من عناصرها وأفراد الجيش وإصابة ثمانية آخرين.

وأفادت مصادر في المقاومة بمقتل مدنيين وإصابة آخرين في قصف شنه الحوثيون وقوات صالح على الأحياء السكنية شرق وشمال وغرب تعز من مواقع تمركزهم المحيطة بها.

في سياق متصل، أكد مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد إن لديه مبادرة شاملة لحل الأزمة، وإنه يسعى إلى تحريك ملفي وقف إطلاق النار والمفاوضات السياسية.

وأضاف في حوار مع الجزيرة الليلة الماضية أنه سيعرض هذه المبادرة على الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وقادة كل من حزب المؤتمر الشعبي والحوثيين أثناء زيارته المرتقبة لمدينتي عدن وصنعاء.

المصدر : الجزيرة نت