سكاي تسحب برنامجا عن مايكل جاكسون
سكاي تسحب برنامجا عن مايكل جاكسون

أعلنت شبكة سكاي أنها لن تبث برنامجا تلفزيونيا عن مايكل جاكسون بعد أن قالت إبنة نجم البوب الراحل، باريس جاكسون، إنها شعرت بـ”إهانة كبيرة” جراء طريقة عرض شخصية والدها.

والبرنامج المحذوف حلقة من سلسلة بعنوان “أساطير حضرية” كانت مبرمجة للبث على قناة “سكاي فنون”.

وقالت شبكة سكاي، في بيان أصدرته الجمعة، إنها سحبت حلقة واحدة من البرنامج بعد احتجاج باريس جاكسون، مضيفة أنها “لم تكن تنوي أي إساءة”.

وتروي الحلقة المعنية قصة رحلة لمايكل جاكسون وإليزابيث تايلور ومارلون براندو من نيويورك إلى لوس أنجلس بعد هجمات الحادي عشر سبتمبر / أيلول 2001.

وكان الممثل البريطاني جوزيف فينيس، الذي اختير لأداء دور مايكل جاكسون، أكد أنه صدم عندما منح هذا الدور، العام الماضي.

وفي تغريدة لها على تويتر، الخميس، كتبت باريس جاكسون، البالغة من العمر 18 عاما، أنها شعرت “برغبة في التقيؤ” حين شاهدت صور الممثل الذي يلعب دور والدها في الشريط الترويجي للبرنامج.

وأضافت باريس: “أغضبني أن أرى التعمد الواضح للإهانة، ليس فقط تجاه والدي، بل أيضا تجاه جدتي (إليزابيث تايلور). أين الاحترام؟ لقد بذلا عرقا ودما ودموعا لأمد طويل حتى تمكنا من ترك ذلك الإرث العميق والمميز.” واختتمت بعبارة “تصوير مشين”.

وجمعت عريضة على الانترت أكثر من 20 ألف توقيع لمقاطعة البرنامج احتجاجا على منح دور مايكل جاكسون لممثل أبيض.

وجاء في نص العريضة: “من السهل أن نرى أن القصة يمكن أن تصنع فيلما ناجحا، لكنه من الأصعب أن نفهم سبب اختيار ممثل اشتهر بدوره في فيلم “شكسبير المغرم” لدور أحد أبرز الموسيقيين السود في العالم”.

BBC

تعليقات

المصدر : النيلين