توتر أمني بين قبائل " آل شملان " وعناصر القاعدة في إحدى مديريات وادي حضرموت ( صور)
توتر أمني بين قبائل " آل شملان " وعناصر القاعدة في إحدى مديريات وادي حضرموت ( صور)

تشهد مديرية " وادي عمد " بحضرموت الوادي توتراً أمنياً منذ ظهر أمس الجمعة

وحاصرت قبائل " آل شملان " في المديرية ظهر أمس مجموعة من عناصر القاعدة بعد خطفها سيارة مدير عام المديرية .

وقال مصدر محلي بالمديرية في تصريح لـ " المشهد اليمني " أن مجموعة من عناصر القاعدة اختطفت ظهر أمس الجمعة سيارة مدير عام مديرية " وادي عمد " " سرور بن شملان " .

وأكد المصدر " أن قبائل آل شملان تحركت فور علمها بحادثة الاختطاف وقامت بمحاصرة مداخل المديرية بالكامل من جهتي الشرق والغرب واستعادت السيارة من مسلحي القاعدة واعتقلت إثنين منهم.

وأضاف المصدر" أن عناصر أخرى من القاعدة جاءت كوساطة وقدمت أسلحة " عدائل تحكيم " لقبائل " آل شملان " قائلين لهم " نحن لانستهدفكم وإنما نستهدف الدولة .

وطبقا لمصدر من قبيلة " آل شملان " إن مجموعة من قبائلهم بوادي عمد مازالوا محاصرين مجموعة من  القاعدة في منطقة (الدقم ) بالسوط مضيفاً بأن الوضع لايزال متوتر بين الجانبين على طول امتداد المديرية .

وتنشتر مجموعات من عناصر القاعدة في أماكن خالية بوادي حضرموت وتتخذ منها مراكز انطلاق لمهاجمة مسؤولي الدولة والمراكز الحكومية في المحافظة .

10b6ed79a6.jpg

aad9411387.jpg

المصدر : المشهد اليمني