إجبار رجل صيني على قطع القناة المنوية
إجبار رجل صيني على قطع القناة المنوية

أجبرت السلطات المحلية الصينية رجلا، لديه 4 أطفال، على إجراء عملية لقطع القناة المنوية، حيث ألقى موظفو تنظيم الأسرة القبض عليه أثناء زيارته مسقط رأسه في محافظة يونان.

واضطر الرجل، مجهول الهوية (42 عاما)، والأب لـ3 أطفال من زوجته الأولى، وطفل واحد من الأخرى، إلى إجراء عملية جراحية، في 8 شباط/فبراير، وذلك لمخالفته القانون العام في الصين والذي يقضي بإنجاب طفلين فقط لكل عائلة، وفقا لتقارير ساوث تشاينا مورنينغ بوست.

ويدعي الرجل بأن السلطات ألقت القبض عليه أثناء زيارته أحد أصدقائه، وأخذته مع زوجته وطفله البالغ من العمر عامين، إلى مكتب حكومي، حيث تم إخباره بوجوب دفع غرامة قدرها 2900 دولار لانتهاك القانون.

ورفض الأب دفع الغرامة على أساس عدم وجود حق للسلطات المحلية بملاحقته بشكل قانوني، في منطقة غير مسجل فيها. وعندما حاول المغادرة، تعرض إلى هجوم من قبل 10 أشخاص وأُجبر على إجراء عملية قطع للقناة المنوية، وفقا لما يدعيه.

وذكرت وسائل الإعلام الصينية أن هذه العملية كانت تحت الإطار القانوني، وفقا للمسؤولين.

ويذكر أن سياسة إنجاب طفلين فقط في الصين طُبقت العام الماضي، لتحل مكان سياسة الطفل الواحد التي بدأت عام 1979، بفعل مخاوف كبيرة حول مشكلة السكان.

واستُخدمت تكتيكات مثيرة للجدل من قبل المسؤولين المحليين لفرض القانون في مختلف المناطق، بما في ذلك الإجهاض القسري وقتل الأطفال.

المصدر: RT

ديمة حنا

المصدر : RT Arabic (روسيا اليوم)