ملك المغرب في جولة أفريقية تبدأ من غانا
ملك المغرب في جولة أفريقية تبدأ من غانا

أكد مصدر رسمي مغربي إن الملك محمد السادس شرع أمس الخميس في جولة أفريقية تبدأ من غانا. يأتي ذلك بعد نحو أسبوعين من رجوع المملكة إلى الاتحاد الأفريقي.    

وأكدت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية أن هذه الزيارة "تندرج في سياق تعزيز العلاقات الثنائية التي تجمع بلادنا بدول القارة".    

وأوضح البيان أن الملك محمد السادس سيزور بعد غانا عددا من الدول الأفريقية من دون أن يحددها، فيما أشارت وسائل إعلام مغربية إلى أن الجولة ستشمل زامبيا ومالي وكينيا وساحل العاج وغينيا.

وكان ملك المرغب قد توجه في بداية فبراير/شباط الجاري إلى جوبا في أول زيارة رسمية إلى جنوب السودان قبل أن يقوم بزيارة خاصة للغابون.

وفي أكتوبر/تشرين الأول ونوفمبر/تشرين الثاني الماضيين زار ست دول، وهي رواندا وتنزانيا والسنغال وإثيوبيا ومدغشقر ونيجيريا.

وترجع الزيارات المتعددة لمحمد السادس للدول الأفريقية إلى أن الرباط جعلت من أفريقيا أولوية قصوى في سياستها الخارجية، والبحث عن أسواق للاستثمار بالنسبة إلى الشركات المغربية.

وفي أواخر يناير/كانون الثاني الماضي وافق رؤساء الدول الأفارقة أثناء قمة الاتحاد الأفريقي في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا على رجوع المغرب إلى الاتحاد.    

وكانت الرباط قد انسحبت من المنظمة (منظمة الوحدة الأفريقية سابقا) عام 1984 احتجاجا على قبول عضوية "الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية" التي تطالب باستقلال الصحراء الغربية.

المصدر : الجزيرة نت