ياسر التويجري: أنا مع قيادة المرأة للسيارة.. وسناب شات “عوار”.. وهذه القصيدة أعتذر عنها -فيديو
ياسر التويجري: أنا مع قيادة المرأة للسيارة.. وسناب شات “عوار”.. وهذه القصيدة أعتذر عنها -فيديو

حل الشاعر ياسر التويجري ضيفًا على الإعلامي علي العليان في برنامج مجموعة إنسان الذي يبث يوميًا خلال شهر رمضان على قناة mbc في الواحدة ليلاً.
وتحدث الشاعر الشهير عن حياته الشخصية وعمله بالشعر والقصائد وتقديمه للأمسيات الأدبية. وأكد التويجري خلال الحلقة أن خلف بن هذال هو شاعر الوطن الكبير وتكريمه هو تكريم للشعر”.
وعن الجدل الذي دار حول أغنية تناديك أكد التويجري: “أحمد الهرمي عجبته الأغنية ولحنها في حضوري أنا والمهندس وراشد الماجد ونحن جميعًا أصدقاء وما كان عندي نية إنها تنزل وقعدت عندي 6 شهور ثم ركب عليها صوت ماجد المهندس ثم الهرمي وراشد الماجد وأصبحت متداولة بين الشباب والأغنية لم تكن لعبد المجيد أو للمهندس ولكنها نزلت للمهندس في النهاية”.
وعن رأيه في قيادة المراة للسيارة قال التويجري أنه مؤيد لقيادة المرأة للسيارة قائلاً: “أنا مع قيادة المرأة للتريلات مو للسيارات فقط ولست أنا مسؤؤول في الدولة فمن يريد يسوق يسوق”.
وعن رأيه في سناب شات أكد : ” عندي تحفظ على السناب شات وليس على نجوم السناب شات فأنا أري إنه ديكتاتور ومولود لم يكتمل للثورة التقنية بالعالم فكل تطبيقات التقنية تعطي للفرد في العالم مساحة أكبر من الحرية في المجتمع إلا السناب شات فهو عوار وهو ليس به حرية ولا تواصل إجتماعي”.
وعن القصيدة التي اعتذر عنها قال أنها القصيدة التي يتم استخدامها في الهاشتاقات المعارضة لقيادة المرأة.
يذكر أن التويجري شاعر سعودي. من مواليد منطقة القصيم، يعد من مشاهير الشعر الشعبي في الخليج العربي فهو يتمتع بأسلوب جميل وقصائد ممتعة، وكانت انطلاقته عندما كان عمره حوالي 16 سنه من خلال الأمسيات والحفلات الأدبية شارك في أهم المهرجانات الشعرية في الخليج العربي، مثل الجنادرية وهلا فبراير وملتقى دبي ومهرجان الدوحة الثقافي وأقام العديد من الأمسيات في الوطن العربي كان أشهرها أمسية القاهرة التي أحدثت الكثير من الضجة الإعلامية، بعد تهجم الشاعر على الرئيس المصري السابق حسني مبارك.

المصدر : مزمز