أحمد خليل: كنت هموت في "حديث الصباح والمساء"
أحمد خليل: كنت هموت في "حديث الصباح والمساء"
أكد الفنان أحمد خليل، في حواره ببرنامج "الستات مايعرفوش يكدبوا" الذي تقدمه اليوم الأربعاء، الإعلامية مفيدة شيحة وسهير جوده على شاشة سي بي سي، إن دوره في مسلسل "حديث الصباح والمساء" كان حالة وكاد أن يموت في المسلسل، لأنه كان يجسد دور "جزمجي" ووضع مسمار حاد في فمه وقال جملة فدخل المسمار إلى معدته.

وتابع خليل أن والده هو الوحيد الذي كان يحس أنه يجب عليه دخول مجال الفن، ولكنه طلب منه دخول قسم إخراج وليس تمثيل في معهد السينما، موضحًا أن أول سنة كانت عام بدون تخصص ونجح بتفوق حتى يبين لوالده أن "الحكاية جد".

وأردف الفنان أنه دخل قسم تمثيل بعدها وفي العام الثاني نجح أيضًا وكان الأول في الدفعة وكان الوحيد الذي حصل على امتياز، ليعلم والده حينها أنه دخل قسم تمثيل وليس إخراج ولكنه فرح بنجاحه، موضحًا أنه اعتزل الفن مرة في سنة 1974 ولكنه عاد بعدها.

واستكمل أحمد خليل أنه لم يكن هناك ألفة بينه وبين ما يحدث في المجتمع خلال الفترة المذكورة وهو ما جعله يتجه للعمل الفني في الدول العربية ولم يركز على الدولة المصرية، متابعًا أنه لم يحلم يومًا أن يكون نجمًا لأن التمثيل بالنسبة له متعة وحب واستمتاع بغض النظر عن هل هي مهنة متعبة أو مربحة أم لا.

وشدد على أن كل من يحب التمثيل فهو يمثل إرضاءً لهذه الرغبة ولو لم يحققها بشكلها الجيد لأصابه انهيار عصبي، قائلًا "ليس كل ما له بريق ذهبًا وهناك نجوم زائفين لأن النجم يعني رسالة وهدف وقيمة".

وأوضح أنه يكره "عري النجمات" لأنه عكس القيم والمجتمع وتربيته، متعجبًا من وجود فنانات جيدات بالفعل ولكن تتعرى سواء في أعمالها أو حياتها العادية، مضيفًا أنه يقصد العري الجارح.

المصدر : صدي البلد