مايا دياب تعود بـ صورة بدت فيها من دون ملابس تخفي بها مفاتنها السفلية
مايا دياب تعود بـ صورة بدت فيها من دون ملابس تخفي بها مفاتنها السفلية

وألغت خانة التعليقات لتتفادى الكلام المبغض بحقها.

عندما تعلم ضمناً بأنّ التعليقات المبغضة ستطالها من هنا وهناك وعندما تدري أنّ الكلام الجارح سينهال عليها وسينال منها بطريقةٍ أو بأخرى بفعل إثارتها المبالَغ بها كثيراً وإغرائها الجريء والزائد عن حدّه، تسارع مايا دياب بطبيعة الحال إلى إلغاء خانة التعليقات التي عادةً ما يستفيد منها الروّاد والنشطاء من أجل الإدلاء برأيهم بصراحةٍ إزاء ما ترتديه وما تقدّمه لهم من مواد وذلك تفادياً لأي صفات وعبارات قد تسيء إلى مكانتها وصيتها وقد تؤثّر بالتالي على محبّة البعض لها.

اقرأي أيضاً

هذا ما حصل تحديداً مع الصورة التي عادت بها مايا، التي احتفلت بعيدها مؤخراً، منذ ساعات إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، لأنّها ضمنت كما سبق وذكرنا أعلاه أن تُلغي خانة التعليقات وأن تمنع الروّاد من كتابة ما يريدون بالفعل توجيهه إليها بغض النظر عمّا إذا كان سلبياً أم إيجابياً، مبادرةٌ لم تتّخذها عبثاً فهي علمت بأنّ طريقة جلوسها المغرية ستجعلها محطاً على كل لسانٍ وفاهٍ وأنّ استعراض ساقيْها وكأنّها لا ترتدي شيئاً تخفي به مفاتنها السفليّة سيحوّلها إلى مسخرة الكبير والصغير لأنّ الجمهور العربي سئم في النهاية من هكذا مواد تصل إليه عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

نعم كانت مايا التي تعرّضت للإحراج منذ أيّامٍ جالسة بإثارةٍ خياليةٍ وهي تنظر بطريقةٍ ثاقبةٍ نحو الكاميرا والمصوّر الذي اهتم بتصويرها والتقاط لحظاتها الفريدة والإستثنائية تلك، طريقةٌ اعتبرها البعض مستفزّة ولا تحمل في طيّاتها إلّا الثقة بالنفس والعنفوان والقوّة وتحدّي لآراء الغير ولوجهات نظرهم، وفي ما استطعنا أن نرصد ولو بطريقةٍ غير واضحة البتّة ما كانت ترتديه من قيمصٍ أسود وسترةٍ سوداء وضعتها فوقها وفي ما فهمنا لما تركت شعرها منسدلأً بهذه الطريقة على كتفيها بهدف إخفاء جزءٍ من صدرها تحيّزنا في المقابل عمّا إذا كانت من دون ملابس في الإطار السفلي للصورة، أي عمّا إذا كانت قد جلست يومها بسروالٍ داخليٍ أو هوت شورت قصير للغاية لم نرَه حتّى.

نعم بدت صاحبة أغنية "هي دي الدنيا" وهو العمل الذي طرحته منذ أيامٍ عبر تطبيق "انغامي" جميلة وساحرة بالفعل وجذّابة للغاية، ولكنّ روح الإستفزاز الذي يتملّكها من الداخل جعلها مصيدة بفم المراقبين والراصدين، هي التي وفي سياقٍ آخر وبعيداً عن مميّزاتها هذه وخصائصها تلك كانت قد أعلنت عبر "انستقرام" أيضاً عن إحيائها حفل رأس السنة في القاهرة في مصر في حفلٍ سيجمعها مع كل من سميرة سعيد والنجم المصري حكيم.

المصدر : مشاهير