وفاة "أم العيال".. كريمة مختار ترحل بعد صراع مع المرض
وفاة "أم العيال".. كريمة مختار ترحل بعد صراع مع المرض

توفيت الفنانة المصرية الكبيرة كريمة مختار، الخميس بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز 82 عاماً. كريمة التي اشتهرت بوجهها الناضح حباً، وغالباً ما لعبت دور "أم العيال"، حتى أضحى ملتصقاً بها، كانت تعرضت خلال الأشهر الأخيرة لوعكة صحية، استلزمت بقاءها في المستشفى لأسابيع عدة، ولكن حالتها تحسنت نسبياً وغادرت المستشفى قبل فترة وجيزة.

وخلال ديسمبر/كانون الثاني الماضي، صرحت رئيسة القناة الثانية بالتلفزيون المصري، نهلة عبد العزيز، إيقاف مسؤولي برنامج بالقناة أذاعوا خبراً كاذباً عن وفاة الفنانة.

ولدت مختار في 16 يناير 1934، وترجع أصولها إلى مدينة ساحل سليم بمحافظة أسيوط (جنوب).

حصلت على ‏بكالوريوس فنون مسرحية، وتزوجت من المخرج والممثل الراحل نور الدمرداش، وأنجبت منه 4 أبناء، وحصلت على جائزة ‏النقاد عن دورها في فيلم "ومضى قطار العمر".

بدأت مسيرتها الفنية خلال برنامج الأطفال الإذاعي الشهير "بابا شارو" في فترة الخمسينات، ومن خلاله اشتهرت كصوت إذاعي مميز يجيد تقديم الأعمال الدرامية عبر أثير الإذاعة، حتى عرض عليها المساهمة في بعض الأفلام السينمائية إلا أن أسرتها رفضت ذلك العرض، فاقتصر عملها على الإذاعة حتى جاءتها الفرصة مرة أخرى بعد زواجها من المخرج نور الدمرداش عام 1958 الذي سهل لها المساهمة في فيلم "ثمن الحرية".

ومن أهم أفلام الراحلة: الحفيد، ورجل فقد عقله، والليلة الموعودة، وسعد اليتيم، والفرح.

وكان تجسيدها لشخصية "ماما نونا" في مسلسل "يتربى في عزو" نقطة تحول، فقد دخلت كل البيوت المصرية والعربية نتيجة حنانها الزائد وتدليلها المبالغ فيه لابنها حمادة الذي جسد شخصيته الفنان يحيى الفخراني.

يذكر أن جثمان الراحلة سيشيع من مسجد عمرو بن العاص بالقاهرة بعد صلاة الجمعة.

المصدر : العربية نت