طارق الشناوي: لهذا السبب حزن الشعب المصري على كريمة مختار
طارق الشناوي: لهذا السبب حزن الشعب المصري على كريمة مختار

كتبت- منال الجيوشي:

أكد الناقد طارق الشناوي، إن موضوع الأمومة حساس جدا في التناول سواء في السينما أو في التليفزيون، وأن كل الفنانات تقريبا قاموا بأداء دور الأم، ولا توجد فنانة حتى لو كانت صغيرة في السن إلا وقدمت دور الأم.

وأضاف الشناوي في تصريحات خاصة لمصراوي، السبت، أن هناك أمهات "تشع" أمومة على الشاشة، والواقع الافتراضي الذي تحدثه الشاشة يتحول إلى واقع يعيشه الناس، وحدث ذلك مع عدد من النجمات اللاتي تشع الأمومة من وجوههن وأدائهن الفريد، مثل فردوس محمد، أمينة رزق، عزيزة حلمي، هدى سلطان، وكريمة مختار والتي تعتبر آخر عنقود الأمهات التي تصدر دفء وأمومة عبر الشاشة، فهي تحولت لأم حقيقية للجميع.

وأكد " الشناوي" أنه لا يتعجب من مشاعر الحزن الكبيرة على الفنانة كريمة مختار، لأن الحزن في هذه الحالة مزدوج بين الفنانة والأم، والناس جميعا لا يعتبرون كريمة مختار أما للإعلامي معتز الدمرداش فقط، لكن أم للملايين الذين شعروا بأمومتها ومن ثم حزنوا عليها كحزنهم على أمهاتهم.

وتابع أن جنازة الفنانة القديرة كريمة مختار كانت شعبية، كما أن هناك تفاعل كبير حدث بينها وبين جمهورها في دورها الأشهر "ماما نونا"، هذا الدور الذي حقق نجاحا كاسحا بفعل الأداء العبقري الذي قدمته كريمة مختار، والذي سيظل خالدا في ذاكرة الجميع، جعل الكل يحزن على كريمة مختار الأم قبل حزنه عليها كفنانة.

المصدر : مصراوى