مشاركة مصرية قوية في 3 أحداث سياحية بالصين
مشاركة مصرية قوية في 3 أحداث سياحية بالصين
يشارك القطاع السياحي الرسمي والخاص في ثلاثة أحداث سياحية مهمة بالصين ابتداء من الاثنين القادم حتى منتصف سبتمبر بما يتزامن مع زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي للصين في إطار دعم العلاقات الاقتصادية والسياسية بين البلدين.

تتضمن هذه الأحداث الملتقى السياحي المصري الصيني بالعاصمة بكين ابتداء من 4 سبتمبر، وتشارك فيه هيئة تنشيط السياحة بجناح مميز بجانب عدد من الشركات السياحية المصرية العاملة في السوق الصيني الذي يشهد نموا متزايدا في إطار العلاقات المميزة بين القيادتين المصرية والصينية بالإضافة إلى العلاقات الدافئة بين شعبي البلدين، يرأس الوفد السياحي في هذا الملتقي عادل المصري رئيس قطاع السياحة الداخلية.

أما الحدث الثاني فيتمثل في معرض الصين والدول العربية الذي تشارك فيه مصر كضيف شرف ممثلة في هيئة تنشيط السياحة في الفترة من 6 إلى 9 سبتمبر القادم ويقام بأهم المقاطعات الصينية وهي مقاطعة نينشيا حيث تأتي هذه المساهمة في ظل توجيهات الرئيس السيسي بتفعيل الاتفاقيات الإقليمية والدولية مع دول العالم المختلفة ويحضر المعرض عدد كبير من الوفود الاجنبية ومسئولي الدول العربية والاسلامية ويقام علي هامش المعرض العديد من الفعاليات الترويجية خاصة أن مقاطعة نينشيا تعد أهم المقاطعات الواعدة سياحيا بالصين وتتميز بحركة نشطة نحو السياحة الخارجية خاصة إلي المقاصد السياحية متنوعة الأنماط مثل السياحة الثقافية والترفيهية وسياحة التسوق والشواطئ والمؤتمرات والسفاري وكلها أنماط تتوفر في المقصد السياحي المصري.

تأتي المناسبة الثالثة في الفترة من 11 إلى 16 سبتمبر القادم وهي المساهمة المصرية في اجتماعات الجمعية العمومية لمنظمة السياحة العالمية التي تستضيفها مدينة تشنجدو الصينية، ويرأس الوفد المصري في هذه الاجتماعات يحيي راشد وزير السياحة الذي يلقي كلمة مصر خلال هذه الاجتماعات ويركز خلالها علي التجربة المصرية في مواجهة الإرهاب والتوسع في مشروعات التنمية السياحية والاهتمام بالجودة في تقديم الخدمات بكافة الأنشطة السياحية بالإضافة إلى ما توفره السياحة المصرية من خدمات متميزة للسائح الصيني سواء فيما يتعلق بتشجيع إقامة المطاعم الصينية أو تيسر الخدمات الثقافية مثل عروض الصوت والضوء التي يتم تقديمها باللغة الصينية في بعض المناطق الأثرية مثل الأهرامات ومعابد فيلة.

يضم الوفد هشام الدميري رئيس هيئة تنشيط السياحة، وتأتي أهمية هذه الاجتماعات أنها تعقد بعد أقل من عام من اللقاء الذي استضافته مدينة الأقصر في نوفمبر من العام الماضي على هامش الاحتفال باختيار الأقصر كعاصمة للسياحة العالمية والعربية.

من جانب آخر، أكد محمد الحسانين عضو مجلس إدارة الأعمال المصري الصيني، إن عدد من شركات السياحة المصرية ستشارك في الملتقى الدولى بين الشركات المصرية والعربية العاملة في قطاع السياحة ونظيرتها الصينية، وذلك خلال معرض الصين والدول العربية الذي ستحتضنه مدينة ينتشوان بمقاطعة نينشيا تحت عنوان «الصداقة والتعاون والتنمية»، مؤكدًا على أهمية الملتقى لأنه سيفتح آفاق جديدة لشركات السياحة المصرية والعربية مع جذب السياحة الصينية للدول العربية.

ومن المقرر أن يزور الرئيس عبدالفتاح السيسي الصين مطلع شهر سبتمبر المقبل، حيث يتضمن برنامج الزيارة المساهمة في اجتماعات قادة دول مجموعة البريكس وحضور افتتاح معرض الصين والدول العربية والذي ستكون مصر هي ضيف الشرف فيه، كما أنه من المتوقع أن يتم التوقيع على اتفاقيتين بين مصر والصين الأولى بين هيئتي تنشيط السياحة المصرية والصينية في نينشيا والثانية بين مدينتين أثريتين إحدهما في مصر والأخرى في نينشيا.

المصدر : بوابة الشروق