مؤسسة النفط الليبية لم تتسلم سوى 25 في المئة من موازنة 2017
مؤسسة النفط الليبية لم تتسلم سوى 25 في المئة من موازنة 2017

أكد رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا مصطفى صنع الله اليوم (الأربعاء) إن المؤسسة استلمت 25 في المئة فقط من موازنتها للعام 2017 وهو ما يعطل خططها للإنتاج.

وأبلغ صنع الله الصحافيين أن إنتاج ليبيا من النفط حالياً يتذبذب حول مليون برميل يومياً، لافتاً إلى أن هدف المؤسسة لإنتاج 1.25 مليون برميل يومياً في حلول نهاية العام من «الصعب جداً» تحقيقه.

وأوضح أن 12 من 19 خزاناً نفطياً في مرفأ السدر ونصف الخزانات الثلاثة عشر في ميناء راس لانوف ما زالت خارج التشغيل.

وتتعرض ليبيا إلى ضغوط من صندوق النقد الدولي ومن شركائها لتسريع الإصلاحات، لخلق وظائف وخفض العجز في الموازنة.

وأدت زيادة في إنتاج النفط الليبي أخيراً إلى تعقيد مسعى تقوده أوبك لخفض إمدادات الخام العالمية، بهدف دعم الأسعار والذي جرى استثناء ليبيا منه.

وقال صنع الله من دون أن يذكر تفاصيل إن ليبيا شرحت لأوبك والمنتجين غير الأعضاء بالمنظمة التحديات التي تواجهها في الانتاج، موضحاً أنهم تفهموها.

المصدر : الحياة