إقبال ضعيف على مزاد بيع عقارات لصالح “أبوظبى اﻹسلامى”
إقبال ضعيف على مزاد بيع عقارات لصالح “أبوظبى اﻹسلامى”

بيع شقة واحدة بمساحة 112 فى «أكتوبر» مقابل 450 ألف جنيه

شهد مزاد علنى عقده مصرف أبوظبى اﻹسلامى إقبالاً ضعيفاً على شراء وحدات إدارية وسكنية فى الجيزة واﻹسكندرية.
ورغم تنوع المعروضات فى المزاد الذى انعقد يوم اﻷحد الماضى، بين استخدامات سكنية وإدارية ومزرعة، فإن إجمالى المتزايدين لم يزد على 5 أفراد فقط، وانتهى المزاد ببيع شقة بمساحة 112 متراً مربعاً بالحى المتميز فى مدينة أكتوبر مقابل 450 ألف جنيه «تحت الاعتماد».
وتلقت اللجنة المشرفة عرضاً مالياً على دور إدارى بمساحة 895 متراً مربعاً ببرج مغربى بلازا فى منطقة الدقى بقيمة 4 ملايين جنيه، ورفضته لعدم وصوله إلى القيمة التقديرية لسعر المتر، وبدأ التزايد على سعر المتر بدءاً من 20 ألف جنيه لكن أياً من المتزايدين لم يقدم عرضاً آخر.
ورفضت اللجنة عرضاً مقدماً من محمد عمران، رجل أعمال، لشراء مزرعة تابعة للبنك بطريق القاهرة اﻹسماعيلية الصحراوى مساحتها 35.7 فدان، مقابل 200 ألف جنيه للفدان.
وقرر الشقيقان محمد صلاح وعمر صلاح العودة إلى اﻹسكندرية بعد فشلهما فى شراء وحدتين سكنيتين بعمارة الواحة بمساحة إجمالية 210 أمتار مربعة بميدان البيطاش لرفض اللجنة عرضهما الذى تقدما به بواقع 160 ألف جنيه للوحدتين، بينما اللجنة طلبت أن يبدأ التزايد على الشقتين بدءاً من 300 ألف جنيه صفقة واحدة.

المصدر : البورصة