الأسواق الدولية ترحب بتراجع كلفة القروض والفوائد البنكية في المملكة
الأسواق الدولية ترحب بتراجع كلفة القروض والفوائد البنكية في المملكة

رحبت الأسواق الدولية بجهود المملكة من أجل خفض عجز الميزانية خلال العام الحالى، منوهة بتراجع العجز إلى 198 مليار ريال مقارنة بـ367 مليار في عام 2015، ونقل تقرير «اربيان بيزنس” عن البنك الأهلي التجاري قوله: إن المملكة تستطيع مواجهة أي صدمات مالية حاليًا في ظل احتياطي مالي جيد وتراجع الدين العام.
وأبرز التقرير عددًا من المؤشرات الجيدة على النحو التالي:

  1. تراجع كلفة التأمين على القروض السيادية مقارنة بالوضع قبل عامين.
  2. انخفاض أسعار الفائدة البنكية مما يشير إلى تراجع الضغوط بفعل العجز.

ولفت التقرير إلى تصريحات وزير المالية التي أضاف فيها الى حرص الدولة على سداد مستحقات المقاولين خلال 60 يومًا، مشيرًا إلى ان المؤشرات الاولية للاقتصاد السعودي في عام 2017 تدعو إلى التفاؤل، وقد تضمنت الآتي:

  1. التحسن الملحوظ نسبيًا في أسعار النفط مقارنة بالوضع في بداية 2016.
  2. الإصرار على تنفيذ برنامج التحول الوطنى لإعادة هيكلة الاقتصاد.
  3. اتخاذ المزيد من الإجراءات الإصلاحية لزيادة العائدات.
  4. تعزيز الشراكات في مجال الطاقة والتعدين لرفع مستوى العائد الاقتصادي.
  5. التوسع في الاستعانة بالقطاع الخاص لتخفيف الأعباء المالية على ميزانية الدولة.
  6. التركيز على القضايا الملحة مثل الإسكان والتعليم.

المصدر : جريدة المدينة