القطاع البنكي السعودي سيتخطى العقبات
القطاع البنكي السعودي سيتخطى العقبات

خبير سعودي: القطاع البنكي سينتعش في 2017

قد تنعكس آثار النفقات التوسعية على كافة القطاعات في السوق السعودي، هذا ما أشاره وليد بن غيث عضو جمعية الاقتصاد السعودية، مشيرًا أن القطاع البنكي سيعزز فائدته من دفع الدولة لكافة المستحقات خصوصًا في القطاع الخاص بعكس التأخير الذي بات يعاني منه في السنوات الماضية.

وصرح لقناة العربية أن القطاع البنكي سيتخطى العقبات التي تعرض لها في 2016 مما سيقلص المخاوف من التوسع في الإقراض وهذا سيؤدي الى طمأنة البنوك وقد يساعد القطاعات الأخرى من حيث توجهاتها المستقبلية.

وقال بن غيث أن رسم السياسات الاقتصادية بات أسهل على القطاع الخاص، مع وضوح الرؤية من خلال برنامج التوازن المالي، الذي يحدد تفاصيل خطوات الإنفاق العام حتى سنة 2020 معتبرًا أن الوضوح في ميزانية 2017 وما بعدها من ميزانيات سينعكس على كثير من الشركات، مشيرًا إلى أن خطة التوازن تأخذ بعين الاعتبار تأثر القطاعات المهمة، مثل قطاع البتروكيمياويات في الإصلاحات المالية.

وأوضح أن الدولة خصصت دعمًا لشركات البتروكيمياويات، ما يشير إلى رسالة واضحة بأن الدعم لن يكون مفتوحا فلا بد أن تقوم الشركات برفع تنافسيتها والاعتماد بشكل كامل على رفع كفاءتها بالمستقبل والتخلي في مرحلة ما عن الدعم الحكومي.

المصدر : البوابة نيوز