الشركة العامة للبترول تحقق أعلى معدل إنتاج في تاريخها
الشركة العامة للبترول تحقق أعلى معدل إنتاج في تاريخها

قال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية ضرورة العمل على تكثيف أنشطة البحث والاستكشاف بمناطق عمل الشركة العامة للبترول وحفر الآبار الاستكشافية والتنموية وسرعة وضع الاكتشافات التي تحققت على الإنتاج وزيادة احتياطيات الشركة.
وأكد الوزير، خلال ترأسه لأعمال الجمعية العامة للشركة العامة للبترول اليوم السبت، استمرار دعم مسيرة الشركة والعمل على تحسين ورفع كفاءة حقولها.
وشدد الوزير على ضرورة مراجعة الفرص والإمكانيات المتاحة في كافة مناطق امتياز الشركة، والعمل على خفض تكلفة إنتاج البرميل لمسايرة الشركات العالمية، والاستمرار في تحديث وسائل الأمن الصناعي وتفعيل أنظمة الطوارئ والاهتمام بمواصلة برامج التدريب للحفاظ على الأفراد والمعدات.
من جانبه، أكد الجيولوجي طاهر الزفزاف، رئيس الشركة العامة للبترول، إن الشركة حققت أعلى معدل للإنتاج في تاريخها حيث بلغ حوالي 87.6 ألف برميل مكافئ للزيت يومياً من حقول الشركة ونصيبها من إنتاج الشركات المساهمة ، في النصف الأول من العام المالي الحالي.
وأشار الزفزاف، إلى تحقيق كشفين جديدين للزيت الخام والغاز بحقل شمال عامر البحري بخليج السويس، وكشف شمال غرب رأس البحار بالصحراء الشرقية الجاري حالياً تقييم نتائجهما.
وأضاف أن موازنة 2017/2018 تهدف إلى حفر 18 بئراً استكشافياً وتنموياً وتنمية الاحتياطيات المكتشفة وتنفيذ برنامج عمل متكامل لتطوير البنية الأساسية وتحديث تسهيلات الإنتاج البرية والبحرية والمرافق المختلفة.
حضر الجمعية العامة الدكتور أحمد زكي بدر وزير التنمية المحلية ووكيلا أول الوزارة ورؤساء هيئة البترول وإيجاس وجنوب وإيكم، والمحاسب محمود حنفي وكيل وزارة بالجهاز المركزي للمحاسبات وعادل رجب رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول.

المصدر : الدستور