شباب بـ"القليوبية" يطورون مدخل "كفرشكر": "صدقة جارية" على ضحية الدهس
شباب بـ"القليوبية" يطورون مدخل "كفرشكر": "صدقة جارية" على ضحية الدهس

أطلق شباب قرية كفر تصفا بمركز كفر شكر في محافظة القليوبية، حملة لتجميل وتوسعة مدخل القرية، ووضع لافتة تذكارية، وأهدوا أعمال التجميل "صدقة جارية" على روح المهندس أحمد خالد الإمام ابن القرية، الشاب الذي راح ضحية رعونة أحد السائقين في مدخل القرية، دهسه في أثناء انشغاله بالتحدث في التليفون، وهرب من مكان الحادث، ونجحت أجهزة الأمن في ضبطه.

وقال أعضاء الحملة، إنهم نجحوا في إصلاح كوبري الزمرونية تحت إشراف المهندس محمد صلاح رئيس مجلس المدينة، ومحمد الجميل رئيس الوحدة المحلية، تحت شعار "كفر تصفا تتجمل وتحيا بشبابها"، كما يتم وضع لافتة تحمل اسم المهندس أحمد خالد ضحية الرعونة والدهس، في مدخل القرية، وكتب عليها "إهداء إلى روح المرحوم أحمد خالد الإمام"، في إطار تجميل الميدان ومدخل القرية ليكون واجهة مشرفة.

وشاركت محافظة القليوبية في الحملة، حيث وجّه اللواء محمود عشماوي محافظ القليوبية، بالدفع بمعدات الري ومجلس المدينة لصيانة كوبري الزومرنية بمدخل القرية، استجابة للأهالي والشباب، عقب تلقيه شكاوى بوجود كسر بالكوبري.

واتجه طارق عواد وكيل وزارة الري، ومحمد صلاح رئيس مدينة كفر شكر، إلى منطقة الزومرنية للإشراف على صيانة الكوبري المؤدي إلى طريق قرية المفتي، في إطار الحفاظ على أرواح المواطنين وضمان سلامتهم وأمنهم، بخاصة بعد حادث الشاب أحمد خالد.

وطالب أهالي القرية، بتكثيف الوجود المروري على الطرق الداخلية في القرى، التي أصبحت بعيدة عن الرقابة المرورية، وتزهق أرواح مواطنين كثيرين عليها.

المصدر : الوطن