مصرع طفل وإصابة والده إثر نشوب حريق بالدقهلية
مصرع طفل وإصابة والده إثر نشوب حريق بالدقهلية

لقى طفل مصرعه فيما أصيب والده واثنان آخران إثر حريق نشب ببدروم في إحدى قرى محافظة الدقهلية. 

تلقى اللواء أيمن الملاح، مدير أمن الدقهلية، من إدارة النجدة، إخطارًا يفيد بورود بلاغ بنشوب حريق ببدروم في قرية الزهايرة التابعة لمركز السنبلاوين، وانتقل أبو العزم فتحى، رئيس مباحث المركز، وعدد من ضباط المركز وقوات الحماية المدنية إلى مكان البلاغ، وتم السيطرة على الحريق وإخماده.

وبالفحص تبين نشوب الحريق ببدروم يستخدم في تربية الدواجن بمنزل مكون من طابقين ملك "إبراهيم م. إ"، 46 عامًا، عامل، ومقيم الزهايرة، وأسفر عن وفاة نجل مالك المنزل "أحمد"، 9 أعوام، والذى كان نائمًا على أريكة داخل البدروم وقت الحريق، وأصيب مالك المنزل، وكل من "عبده إ. خ"، 22 عامًا، و"كامل م. م"، 17 عامًا، طالب، بحروق بسيطة بالساعدين والوجه، وتم نقل جثة المتوفى والمصابين إلى مستشفى السنبلاوين العام كما نتج عنه نفوق عدد من الدواجن.

بسؤال مالك المنزل أكد إن سبب الحريق حدوث ماس كهربائى بالتوصيلات الداخلية للبدروم، ولم يتهم أحدًا بالتسبب فى ذلك، وورد تقرير مفتش الصحة يُفيد بأن سبب الوفاة هبوط حاد بالدورة الدموية والتنفسية نتيجة حروق متفرقة بالجسم ولا توجد شبهة جنائية فى الوفاة.

وحُرر عن ذلك المحضر رقم 7520 إداري المركز، وجارٍ العرض على النيابة العامة.

المصدر : صدي البلد