انتشار السكاكين الصيني في أسواق العريش
انتشار السكاكين الصيني في أسواق العريش
انتشرت تجارة السكاكين في الأسواق بالعريش بشمال سيناء، مع حلول عيد الأضحى المبارك خاصة التي تحمل الصناعة الصينية لرخص ثمنها ووجود إقبال عليها.

ويقول أحمد محمود، من العريش، إنه انتشرت في الأسواق السكاكين الصيني رخيصة الثمن والتي تقضي الحاجة يوم عيد الأضحي بنحر الذبائح ثم تستخدم في المطبخ لمدة ويتم إلقاؤها في القمامة, وأضاف أنه كان يقوم بسن السكاكين والساطور استعدادا لعيد الأضحي بواقع من 15 إلي20 جنيها والآن يمكنه شراء سكينة صيني بـ15 جنيها.

كما انتشرت مهنة سن السكاكين بكثرة في شوارع العريش بعد أن قل الرزق بين الشباب والكل يريد أن يكسب قوت يومه وعليه فقد وجد عدد كبير من هذه المهنة وسيلة لتحقيق دخل حيث مازالت الأسر في سيناء تفضل نحر الأضاحي كعادة سنوية مهما كلفها الأمر ذلك.

ويقول نبيل الشريف حداد إن معظم جيرانه يقومون بسن الساطور والسكين استعدادا للعيد اعتمادا علي وجود ماكينة السن داخل الورشة وقال نبيل إنه لا يفضل سن السكينة التي تستخدم في الذبح والتي تحتاج إلى حرفية حتي لا تتلف, بينما يقوم بسن الساطور والذي يستخدم في تقطيع العظام واللحوم.

المصدر : صدي البلد