ختام الدورة التثقيفية للأفراد والمدنيين بمديرية أمن المنيا
ختام الدورة التثقيفية للأفراد والمدنيين بمديرية أمن المنيا

شهد اللواء ممدوح عبدالمنصف حبيب مدير أمن المنيا، نهاية الدورة التثقيفية رقم 43 لتنمية المهارات في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية والقانونية بإدارة الحماية المدنية وضمت 59 متدربا.

وعقد مدير الأمن لقاء عام مع المتدربين محوره الرسالة السامية لجهاز الشرطة والتأكيد على احترام حقوق الإنسان في ظل القانون، وحسن معاملة المواطنين، والتحلي بالقيم والمثل الانضباطية والأخلاقية والحفاظ على هيبة الجهاز الذي ينتمون إلية، والتفاني في العمل وتنفيذ الرسالة الأمنية في صورتها المثلى.

إضافة إلى فتح قنوات اتصال مع المواطنين وسرعة إنجاز عملهم لكسب ثقتهم وصولًا للتعاون المشترك للمواطنين مع الجهاز لإثراء الرسالة الأمنية، والالتزام بالمهام المكلفين بها والواردة بخطط التأمين، ومراعاة قواعد التأمين الذاتي واليقظة التامة في الخدمات، ومراعاة القواعد والضوابط المنظمة لحمل واستخدام السلاح، وتحقيق التواجد الأمني الفعال لمنع وقوع الجريمة والذي يعد أحد أهم الأدوار الأمنية المنوطه بالجهاز، والالتزام بالقانون وأن يقدم الجهاز وأبنائه المثل والقدوة من أبنائها  للمواطنين، والتأكيد على سياسة الوزارة في تعظيم جهود المتميزين والتصدي الحاسم للمخالفين.

وكذلك التأكيد على الرعاية الخاصة التي توليها الوزارة لأبنائها في مجالات الرعاية الصحية والاجتماعية.

عقب نهو كلمتة يتم فتح باب المناقشة مع الإفراد للوقوف على مطالبهم الخاصة والمتعلقة بالعمل ووعد بتلبية المشروع منها، وطلب الحاضرين توجيه الشكر للواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية على إهتمامه بالأفراد والعاملين المدنيين بالوزارة، وذلك لما لاقته الدورة من استحسان الجميع والثناء على ثقل المعلومات التي يتم اكتسابها وما تحقق بينهم وزملائهم من تستمر، وختاما كرم مدير الأمن العشرة الأوائل بالدورة التثقيفية.

المصدر : الوطن