الحاجة «سميرة» صانعة الفخار ببني سويف: «الكولدير غطى عالزير».. فيديو وصور
الحاجة «سميرة» صانعة الفخار ببني سويف: «الكولدير غطى عالزير».. فيديو وصور

تعتبر صناعة الفخار من أقدم الصناعات والحرف اليدويّة التي تعلّمها الإنسان، وتعتمد صناعة الفخار على الطين؛ حيث يحوّل الطين إلى مادةٍ صلبةٍ بعد أن يدخل الفرن ليحترق .

هناك أعدادٌ قليلةٌ من الحرفيين يعتمدون صناعة الفخار كحرفةٍ وصنعةٍ أساسية، وهناك أشخاصٌ أخذوا من هذه الصنعة موهبةً لوقت الفراغ، يقضون أوقاتهم في صناعة شيء مفيدٍ.

"صدى البلد" التقي الحاجة "سميرة" أقدم صانعة فخار في بني سويف أمام مشغلها وورشتها.

تقول الحاجة سميرة والبالغة من "65" عامًا تقريبًا , والقاطنة بقرية أبشنا مركز بني سويف تعلمت الصنعة من زوجي رحمه الله , والذي توفي منذ أكثر من 25 عاما وكنا نعمل معه و أكملنا المسيرة بعد وفاة زوجي .

وتشير إلي أنه رغم وجود أبناء إلا أنهم تركوا المهنة بفعل الأمراض , التي أصابتهم , كما أن الصنعة كادت تندثر بفعل التكنولوجيا و"الكولديرات" التي انتشرت في الشوارع , غطت علي "الأزيار" علي العكس من زمان كان أهل الخير يشترون "الأزيار" ويضعونها في الشوارع كسبيل لله . 

وتضيف: كنا نبيع البقلة بــــــ 5 صاغ "قروش" وكان فيه بركة غير الوقت الحالي.. وتقول الحاجة "سميرة": تستخدم الأواني الفخارية للشرب للإنسان والحيوان والطيور.

المصدر : صدي البلد