اليوم جمعية عمومية للصيادلة لرفض التسعيرة العشوائية
اليوم جمعية عمومية للصيادلة لرفض التسعيرة العشوائية

اعلن أمين نقابة الصيادلة أيمن عثمان عن عقد جمعية عمومية غير عادية للأطباء اليوم السبت، موضحاً أن الجمعية العمومية في حالة انعقاد دائم منذ انعقادها في 23 ديسمبر الماضي.

وأضاف عثمان أن اليوم سيشهد حضور جميع صيادلة مصر لإعلان رفضهم للتسعيرة العشوائية التي أعلنها احمد عماد وزير الصحة في مؤتمر أمس، مستكرا تجاهل النقابة من حضور المؤتمر او حتى حضور اجتماعات لجنة التسعيرة.

وعن المفاوضات والوساطة التي تجري من اجل ايقاف اضراب 15 يناير الجزئي، اوضح عثمان ان مجلس النواب كان وسيط بين الصيادلة ووزارة الصحة وتوصل الثلاثاء الماضي الي التمهل في فرض التسعيرة الجديدة وان تأخذ وقتها الطبيعي وتم الاتفاق علي مهلة من 3 الي 6 اشهر، قائلا "ولكن الوزير ضرب بالاتفاق عرض الحائط واعلن زيادة 3000 صنف بتسعيرة مشوهة، منهم ما يزيد عن 600 صنف للأدوية المزمنة".

واشار عثمان الي ان الاتفاق ايضا كان على سحب الادوية منتهية الصلاحية خلال 8 شهور، مضيفا ان عمومية غدا ليس من اجل زيادة هامش ربح الصيدلي وتطبيق القرار 499، بل من اجل المريض الذي سيتحمل فرق الاسعار.

واشار امين نقابة الصيادلة الي ان النقابة وصيادلة مصر قاموا بمخاطبة ومناشدة الرئيس من اجل حل الامر حتى لا يتم اللجوء الي الاضراب الكلي عقب نهو الجزئي 18 يناير.

وكانت نقابة الصيادلة قد قامت بعقد جمعية عمومية طارئة يوم 23 ديسمبر الماضي اعلنت فيها رفضها لقرارات التسعيرة الجديدة، معلنة عن اضراب جزئي لها يوم 15 يناير ينتهي 18 يناير.

وقام أمس الأول وزير الصحة احمد عماد بإعلان زيادة 3000 صنف دواء من اصل 12 الف في غياب الصيادلة عن المؤتمر.

المصدر : دوت مصر