الحرية:رؤى مصر الداعمة لوحدة الدول وتغليب الحلول السياسية هى الأمثل للقضاء على المشاكل
الحرية:رؤى مصر الداعمة لوحدة الدول وتغليب الحلول السياسية هى الأمثل للقضاء على المشاكل
ثمن المستشار أحمد البحيري عضو الهيئه العليا لحزب الحرية اللقاء الذى تم أمس بين كلا من الرئيس السيسي و انطونيو جوتيريس، سكرتير عام الأمم المتحدة، بحضور وزير الخارجية سامح شكرى، وعدد من مسؤولي الأمم المتحدة، لافتا الى انه لقاء هام تم خلاله وضع النقاط على الحروف في الكثير من الملفات الإقليمية المشتعلة وخصوصا في قضيتى ليبيا وفلسطين.

وشدد البحيري في بيان له اليوم، ان تأكيد مصر وفقا لما ورد على لسان المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية على ضرورة الوصول لحل عادل وشامل للقضية الفلسطينية ينزع الفتيل المشتعل في هذه الأزمة على مدى عقود كما أنه ينهى كثير من المشاكل بالشرق الأوسط باعتبار القضية الفلسطينية هى القضية العربية المركزية على مدى أكثر من 60 سنة ماضية.

في نفس الوقت أكد البحيري ان تأكيد مصر على لسان الرئيس السيسي على وحدة الأراضي الليبية وضرورة وجود حل داخلى لازمة ليبيا يحافظ على وحدتها واستقلالها واستقرارها يؤكد على مدى صواب الرؤية المصرية تجاه الأوضاع المشتعلة في ليبيا على مدى السنوات الماضية، منوها بأن رؤى مصر الداعمة لوحدة الدول وتغليب الحلول السياسية هى الأمثل للقضاء على المشاكل.

وكان الرئيس السيسي اشار امس خلال لقائه مع جوتيرس إلى الاهتمام الذي طالما أولته مصر لدور الأمم المتحدة فى تعزيز التعاون الدولى مُتعدد الأطراف و أهمية العمل على تعزيز الجهود الدولية للتوصل إلى تسويات سياسية للأزمات القائمة بالمنطقة، فضلًا عن تكثيف الجهد الدولى لمكافحة الإرهاب والتطرف الذى بات يهدد العالم بأكمله.

المصدر : صدي البلد