رئيس حزب الدستور: لم نتواصل مع «الفريق الرئاسي» بشكل مباشر
رئيس حزب الدستور: لم نتواصل مع «الفريق الرئاسي» بشكل مباشر

أكد خالد داوود، رئيس حزب الدستور، إنه على دراية بأعضاء مبادرة الفريق الرئاسي، ولكن لم يكن هناك تواصل بشكل مباشر بين حزب الدستور وأعضاء المبادرة بشكل مباشر.

وأضاف داوود، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «بتوقيت مصر» المُذاع على قناة «التليفزيون العربي»، مساء الأحد، أن المطالب التي عرضها أعضاء فريق مبادرة الفريق الرئاسي ليست بعيدة، للغاية عن المطالب التي يجب أن تتوفر لضمان انتخابات نزيهة وشفافة، في إشارة للانتخابات الرئاسية المقبلة، عام 2018.

وذكر أنه خلال الشهور المقبلة ستتضح الأمور حول مرشحي الرئاسة، منوها أن فتح باب التقديم لازال هناك توقعات بأن يكون في شهر مارس المقبل.

في السياق نفسه، أكد شريف دياب، عضو المكتب السياسي لمبادرة الفريق الرئاسي، إن المطالب الـ 12 التي تم طرحها من قبل «مبادرة الفريق الرئاسي» تضمن إجراء انتخابات رئاسية نزيهة وشفافة.

وأضاف دياب، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «بتوقيت مصر» المُذاع على قناة «التليفزيون العربي»، أن المكتب السياسي لمبادرة الفريق الرئاسي لا يشترط تنفيذ كل المطالب حتى يتم خوض الانتخابات الرئاسية، ولكن يجب أن يكون هناك إشراف قضائي كامل على الانتخابات، وأن تتاح الظروف أمام كل المرشحين لعرض برامهجم.

ولفت إلى أنه «سيتم التنسيق مع كافة القوى الوطنية للتوافق على مرشح واحد حتى لا تتفتت الأصوات مثلما حدث في انتخابات 2012».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم