مفاهيم خاطئة عن مرض سرطان الثدي
مفاهيم خاطئة عن مرض سرطان الثدي

شهر أكتوبر هو الشهر المخصص عالميا للتوعية بمرض سرطان الثدي. ولهذا من الضروري علينا أن نقوم بدورنا في نشر التوعية بهذا المرض سواء كانت بمعلومات عن سرطان الثدي، أو بتسليط الضوء على المفاهيم الخاطئة المنتشرة والتي تقف في طريق الاكتشاف المبكر له وتقلل من فرص التغلب عليه. في هذا المقال، سأسلط الضوء على هذه المفاهيم الخاطئة عن سرطان الثدي.

- سرطان الثدي يصيب النساء فقط:

على الرغم أن أغلب المصابين بمرض سرطان الثدي هم من النساء ولكن هذا لا يعني أن سرطان الثدي لا يصيب الرجال أيضا. فإن نسبة الإصابة بسرطان الثدي عند الرجال هي ١ من ١٠٠٠.

- فرص العلاج ضعيفة:

على النقيض من هذا، فإن فرص العلاج من سرطان الثدي تكون عالية جدا إن يتم اكتشافه مبكرا، فهناك أربعة مراحل لتقدم المرض والخوف الأكبر يكمن في المرحلة الرابعة. فإن يتم اكتشافه في المرحلة الأولى والثانية تكون نسبة الشفاء أعلى من ٩٠٪ والمرحلة الثالثة تكون أعلى من ٧٠٪. لذا لا تنتظري كثيرا للذهاب إلى الطبيب المختص إن كان لديك أية شكوك.

- الفحص والمتابعة مع طبيب أمراض نساء وتوليد:

لا علاقة على الإطلاق بطبيب النساء أو طبيب الباطنة بتشخيص أو علاج مرض سرطان الثدي، بل عليك التوجه إلى طبيب أورام للإطمئنان على صحتك إن كانت لديك شكوك أو ظهرت أي من أعراض سرطان الثدي.

- يجب إزالة الثدي في حالة الإصابة:

في حالة الإصابة بمرض سرطان الثدي يحدد الطبيب درجة تقدم المرض وبناء على ذلك يكون تحديد طريقة العلاج. سواء كان علاج كميائي، إشعاعي، هرموني، استئصال للكتلة السرطانية فقط أو استئصال للثدي بالكامل. ولكن يكون الخيار الأول للبقاء على الثدي كاملا مع استئصال الورم فقط إن أمكن.

- سرطان الثدي يصيب المتزوجات فقط:

هذه أيضا من المفاهيم الخاطئة عن مرض سرطان الثدي لأنه مرتبط بهرمون الإستروجين ومن بين العوامل التي تزيد فرص الإصابة به هو التأخر في الإنجاب أو عدم الإنجاب على الإطلاق.

- ارتداء حمالات الصدر وسرطان الثدي:

سمعنا كثيرا أن ارتداء حمالات الصدر كثيرا ووقت النوم قد يزيد فرص الإصابة بمرض سرطان الثدي، إلا أن هذا لا أساس له من الصحة. نعم هناك أضرار لارتداء حمالة الصدر أثناء النوم ولكن الإصابة بسرطان الثدي ليست واحدة منهم.

- مزيل العرق يسبب سرطان الثدي:

هل هناك أحد لم يسمع هذه الإشاعة؟ نعم، هي إشاعة وقد بحث العلماء فيها كثيرا ولم يجدوا أية صلة أو علاقة بين استخدام مزيلات العرق بجميع أشكالها وبين الإصابة بسرطان الثدي.

- الماموجرام يزيد فرص الإصابة:

الماموجرام ليس إلا نوع من الأشعة السينية التي تساعد على تشخيص مرض سرطان الثدي ولا تؤثر أبدا على انتشار المرض أو لا.

- مرض السرطان معدي:

سرطان الثدي ليس معدي على الإطلاق، بل فرص الإصابة به تكون في الأساس بفعل طبيعة الجسم نفسه أو عوامل وراثية وهناك عوامل خارجة قد تزيد فرص الإصابة به ولكن لا علاقة لها من قريب أو من بعيد بالعدوى من شخص آخر.

المصدر : فستاني