دراسة : تراجع كفاءة وظائف الأوعية الدموية لرواد الفضاء في الرحلات الفضائية الطويلة
دراسة : تراجع كفاءة وظائف الأوعية الدموية لرواد الفضاء في الرحلات الفضائية الطويلة

أظهرت دراسة جديدة تراجع وظائف الأوعية الدموية بين رواد الفضاء خلال بعثات الفضاء الطويلة ، مما يحد من قدرتهم على ممارسة الرياضة .

فقد قام الباحثون في جامعة ” تاكساس” الأمريكية ،بفحص بيانات التى تم جمعها من 9 رجال ونساء فضاء قضوا حوالى ستة أشهر في محطة فضاء دولية .. قبل مهامهم ، قام رواد الفضاء بممارسة رياضة الدراجة الثابتة ، التى كرروها بعد عودتهم إلى الأرض .. وقد أظهرت مقارنة نتائج ما قبل وبعد ، أن القلب والأوعية الدموية الصغيرة أصبحا أقل فعالية في نقل الأوكسجين إلى العضلات .. وكانت النتيجة انخفاضا بنسبة 30 إلى 50 % في قدرتها على التدريب .

و يقول الدكتور” كارل آيد ” الباحث المساعد في علم وظائف الأعضاء في جامعة ” تاكساس”:”لقد تم تسجيل انخفاضا كبيرا في كفاءة وظائف الأوعية الدموية ، لتنخفض معها قدرة رجل الفضاء عل القيام بالتمارين الرياضية ، مما يعوقهم عن أداء أنشطة جسدية صعبة .

كانت الدراسات السابقة قد أشارت إلى حدوث هذه التغيرات في وظيفة القلب، إلا أن الأبحاث الحديثة تؤكد على حدوث هذا التراجع على مستوى الأوعية الدموية الدقية داخل الشعيرات الدموية أيضا “.

وشدد الباحثون علي أن هذه النتائج قد تعد مفتاحا لتخطيط رحلات فضائية مستقبلية أكثر أمنا على المدى الطويل لرواد الفضاء .

المصدر : محيط