جحود ابنة.. تشييع جنازة أمها وهي على قيد الحياة بعد يأسهم من علاجها.. صور
جحود ابنة.. تشييع جنازة أمها وهي على قيد الحياة بعد يأسهم من علاجها.. صور

أقدمت أسرة نزعت الرحمة من قلوبها على تشيع جنازة ربة أسرتها السيدة كارمن بيلار ذى 69 عامًا، وهى على قيد الحياة بعد أن كفنوها ووضعه بالنعش وشيعوا جثمانها فى جنازة، ليأسهم من علاجها إثر إصابتها بورم في المخ وعدم قدرتهم على تحمل مصروفات علاجها.

وبحسب ما نشرته صحيفة "ديلي ميل"، قضت كارمن ليلة كاملة مغطاة بكفن، في المشرحة بالعاصمة البوليفية لاباز، إلا أن عمال الجنازة سمعوا بكاءها قبل حقنها بـ "الفورمالديهايد" ليتفاجأوا بأنها على قيد الحياة.

وذكرت الصحيفة أنه فور اكتشاف السيدة أنها على قيد الحياة يتم إبلاغ أسرتها لكنهم رفضوا أخذها إلى المنزل، فيما قام الشرطة باعتقال ابنة المرأة وصهرها وابن عمها بعد أن شيعوا جنازتها وهي حية ترزق، ليتم نقلها إلى أحد المستشفيات لتلقي العلاج المناسب داخل العناية المركزة بعد دخولها فى غيبوبة اثر اصابتها بورم فى المخ.

وقال إدوين بلانكو المدعي العام الإدارى فى لاباز لوسائل الإعلام المحلية إن اقرباء بيلار سيتهمون بالحادث، وسيواجه صاحب صالة الجنازة أيضا اتهامات لقبول المرأة دون تأكيد طبي لوفاتها.

يذكر أن لاباز تقع فى غربى بوليفيا هي أعلى عاصمة فى العالم حيث تقف على ارتفاع 3650 مترًا فوق سطح البحر.

المصدر : صدي البلد