"الهلال" تحتفي بالمشهد الشعري السوري
"الهلال" تحتفي بالمشهد الشعري السوري

تخصص مجلة “الهلال” في عدد إبريل الجديد ملفا يضم أبرز ملامح المشهد الشعري السوري، بأجياله وتياراته وأصواته، عبر نصوص لأكثر من ثلاثين شاعرة وشاعر .

أعدت الملف الشاعرة والناقدة السورية رولا حسن التي كتبت مقدمة عنوانها “الحرب حفزت الشعر فصعد إلى السطح بعد سنوات الهمود الثقافي”،استعرضت فيها بعضا من جوانب الأنشطة الشعرية في سورية في السنوات الأخيرة التي حجبت فيها سحب الدخان ما دونها من وجوه الإبداع بنصوصه وملتقياته.

وفي افتتاحية العدد أكد سعد القرش رئيس التحرير: لولا هذا الملف ما أتيح لنا أن نكتشف كل هذا الثراء في المشهد الشعري في سوريا. وقد حرصت الشاعرة رولا حسن على تمثيل كافة الأجيال والتيارات.

ويضم العدد في باب القضايا مقالا للدكتورة بسمة عبد العزيز عنوانه “العلاقة الملتبسة بين الأزهر والسلطة السياسية” في ضوء مشهدين دالين ترى الكاتبة أنهما نموذجان لهذه العلاقة. ويكتب د. عمرو دوارة عن الذاكرة المسرحية وفوضى التوثيق، وتتساءل صفاء الليثي: متى نتخلص من عقدة مهرجان “كان” والسجادة الحمراء؟ إضافة إلى مقالات عن السيرة الروائية لشريف حتاتة، وهموم الإنسان المعاصر في الشعر الإنجليزي، وبلاغة التحول في رواية “دمية النار” للجزائري بشير مفتي، وتكتب الشاعر اليمنية د. ابتسام المتوكل عن بلادها “بين قصفين”، وكيف يراهن اليمنيون على نسيان الموت وتذكّر حبهم للحياة.

ويضم العدد مقالات ونصوصا لكتاب منهم أحمد الخميسي وجبار ياسين، إضافة إلى “ذكريات ناقصة” يسجل فيها رؤوف مسعد جذور الرحلة من السودان إلى هولندا.

المصدر : محيط