30 ألف زائر لمهرجان الورد والفاكهة بتبوك
30 ألف زائر لمهرجان الورد والفاكهة بتبوك

بلغ عدد زوار فعاليات مهرجان الورد والفاكهة، الذي دشن أول برامجه وأنشطته أمس، صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك رئيس لجنة التنمية السياحية بالمنطقة 30 ألف زائر.

وشهدت الفعاليات التي ستستمر لعشرة أيام، انطلاق سوق الأسر المنتجة كنقاط بيع لرائدات الأعمال بالمنطقة، إضافة إلى قرية الورد والفاكهة الذي تشارك فيه كبرى الشركات الزراعية والمزارعين مستعرضين أبرز منتجاتهم من الورود والأغذية إلى جانب العديد من الأجنحة الخاصة بالفنون التشكيلية والفوتوغرافية، التي يتوسطها شارع الفن المؤدي إلى أكثر من 33 فعالية تلبي بأركانها المختلفة جميع رغبات الأسرة، فمن مقهى الورد الطائفي إلى قرية الطفل وفعاليات المسرح والخيمة الشعبية والمرسم الحر، إلى ركن أصدقاء الورد والفاكهة يتنقل الزوار بين العديد من الأجنحة بخطوات تستوقفهم فيها محتويات كل جناحٍ وركن. وأوضح منظم المهرجان في نسخته الخامسة عبدالله الزهراني، أن المهرجان شهد منذ انطلاق دقائقه الأولى كثافة عالية من قبل الزوار، الذين استقبلهم فيها 120 عاملاً في اللجان التنظيمية لتقديم الخدمات لهم والتعريف بمجمل الأنشطة، كما جرى استقبال الزوار بالورود التي قام بتوزيعها الأطفال في مقر المهرجان، مشيراً إلى أنه جرى تهيئة المقر الخاص بالفعاليات بجميع الخدمات المساندة، كتزويده بمنطقة خاصة بالمطاعم والمأكولات الخفيفة. وأعرب الزهراني عن شكره لسمو أمير منطقة تبوك على دعمه غير المحدود ومتابعته للمهرجان.

المصدر : صحيفة اليوم