"سبق" تنشر نتائج وتوصيات أول إستطلاع رأي متخصص عن "الضريبة المنتقاة".. وحدها لا تكفي
"سبق" تنشر نتائج وتوصيات أول إستطلاع رأي متخصص عن "الضريبة المنتقاة".. وحدها لا تكفي

خلص أول إستطلاع للرأي تدعو له "سبق" ، بالتعاون مع شركة الأبحاث الرقمية المتخصصة في أبحاث السوق والبيانات، إلى أن المجيبون يشعرون أن الهدف الرئيسي من فرض الضريبة الانتقائية هو رغبة الحكومة في تنويع مصادر الدخل ، وأن هذه الضرائب لن تؤثر بالشكل الكبير على استهلاكهم لتلك المنتجات.

وتفصيلاً، ذكر المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة الأبحاث الرقمية DRC والمتخصصة في أبحاث السوق والبيانات الضخمة ، وليد السليمان، أن دراسات استطلاع الرأي العام مهمة لصناع القرار في القطاع الحكومي والخاص وكذلك لأفراد المجتمع الذين يشكلون الرأي العام، فهي وسيلة ليتعرف كل طرف على الآخر ليسهل فهم توجهاته واحتياجاته وآراءه ، في حين يكمن مقياس نجاح مثل هذه الدراسات هو مدى انتشارها ومشاركتها مع المجتمع بكل شفافية و وضوح لتؤتي ثمرها للمجتمع والوطن.

وقال: شارك في الاستطلاع عدد كبير من المواطنين السعوديين من 23 مدينة سعودية كبرى، إضافة لنسبة بسيطة من جنسيات أخرى وقامت "سبق" بالترويج لهذه الدراسة من خـلال نشـر رابط الاسـتطلاع عـلى الـموقـع الإلـكترونـي لمدة أسـبوع، وتم جـمع الإجابات مـن يـوم 16 وحـتى 22 يوليو 2017، حيث حصل الاستطلاع على معدلات مرتفعة من الإجابات بلغت أكثر من 17 ألف مشاركة من جميع أرجاء المملكة، عبر أفراد أرادوا التعبير عن رأيهم.

إيجابية وشفافية
وأضاف "السليمان" ، أن هذه الدراسة تمت عبر أفراد أرادوا التعبير عن رأيهم بكل شفافية حول أثر الضريبة المنتقاة على سلوكهم الإستهلاكي لهذه المنتجات ، وأيقنوا بأن مبادرتهم ومشاركتهم في الإستبيان وسيلة إيجابية لمعرفة آراء جميع المشاركين وأخذ تصور واضح عن ماذا يدور حولهم في المجتمع حول هذا الموضوع محل الدراسة.
وتابع: "نشكر الرأي العام (أفراد المجتمع) مشاركتهم في هذه الدراسة ونشكر صحيفة سبق الإلكترونية على إهتمامها بكل مايهم المجتمع ونعد المتابعين باستطلاعات دورية لكل مايهم المواطن. نسأل الله التوفيق والسداد .

نتائج الإستطلاع
وقد أوضحت نتائج الإستطلاع ، أن الدراسة ركزت على وجهة نظر المشاركين في الضرائب المفروضة على السجائر ومشروبات الطاقة والمشروبات الغازية ، بينما في الوقت ذاته تطرقت لجزء بسيط من عاداتهم الإستهلاكية اليومية.
وأضافت أن المجيبون يشعرون أن الهدف الرئيسي من فرض هذه الضرائب هو رغبة الحكومة في تنويع مصادر الدخل ، وأن هذه الضرائب لن تؤثر بالشكل الكبير على استهلاكهم لتلك المنتجات ، أنه برغم من ذلك يرى المجيبون بشكل عام أنه يجدر بالحكومة فرض الضرائب على المنتجات الضارة بالصحة.
وتابعت: "حوالى ثلث المجيبين يدخنون 10 سجائر أو أكثر في اليوم الواحد ، وعندما سئلوا عن أثر هذه الضريبة أجابت الأغلبية أن هذه الضريبة لن تؤثر على عادات التدخين الخاصة بهم".
وبينت: "بالمثل فقد نفى المجيبون الذين يستهلكون مشروبات الطاقة والمشروبات الغازية بإنتظام ، على صغر عددهم / نسبتهم ، أن الضريبة ستؤثر على عاداتهم الشخصية في تناول هذه المشروبات".

خلاصة الاستطلاع
وخلص الإستطلاع إلى أن إذا كان هدف الحكومة هو تقليل معدلات إستهلاك المنتجات الضارة بالصحة مثل السجائر ومشروبات الطاقة والمشروبات الغازية ، فإن الضرائب وحدها لن تكون مؤثرة بما يكفى لان المستهلكين سيجدون صعوبة في تعديل عاداتهم الإستهلاكية.
ومع ذلك إذا كان من أهداف الحكومة تنويع مصادر الدخل ، فإن تلك الاستراتيجبة جيدة لأن المستهلكين يتقبلون فكرة فرض الضرائب على المنتجات الضارة بالصحة.

استطلاعات دورية
كانت "سبق" ،بالتعاون مع شركة الأبحاث الرقمية المتخصصة في أبحاث السوق والبيانات؛ قد أطلقت استطلاعات للآراء بشكل دوري، بدون طلب معلومات شخصية، حول عدة مواضيع وقضايا تهم المجتمع ؛ حيث تعمل شركة الأبحاث الرقمية على الرصد والتحليل ومشاركة النتائج من المجتمع ومن أجل المجتمع، واضعة نصب أعينها الحرص على زيادة الوعي والمشاركة في تحسين حياة المجتمع السعودي.

يمكنكم تحميل ‎⁨تقرير دراسة استطلاع الرأي حول الضرائب الحكومية باللغتين العربية والإنجليزية .

المصدر : سبق