"محمد بن سلمان" : وضعنا من ثبت فسادهم أمام خيارين .. و٩٥٪‎ وافقوا على التسوية
"محمد بن سلمان" : وضعنا من ثبت فسادهم أمام خيارين .. و٩٥٪‎ وافقوا على التسوية

أكد ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان أن كل من اُشتبه به سواءً كان من أصحاب المليارات أو أميرًا فقد تم القبض عليه ووضع من ثبت فسادهم أمام خيارين: إرجاع المبالغ المادية أو وضع أسهم من شركاتهم في وزارة المالية.

"لقد أريناهم جميع الملفات التي بحوزتنا وبمُجرد أن أطلعوا عليها، وافق ما نسبته 95% منهم على التسويات" .

وأضاف في حواره مع الكاتب الأمريكي توماس فريدمان: "استطاع ما نسبته 1% من المُشتبه بهم إثبات براءتهم وقد تم إسقاط التهم الموجهة لهم في حينها، وقرابة 4% قالوا بأنهم لم يشاركوا في أعمال فساد ويُطالب مُحاميهم باللجوء إلى المحكمة.

ويُعتبر النائب العام، بموجب القانون السعودي، مُستقلًا فلا يمكننا التدخل في عمله – ولا أحد سوى الملك يستطيع إقصاءه، ولكنه هو من يساعد العملية الآن، ولدينا خُبراء من شأنهم ضمان عدم إفلاس أي شركة من جراء هذه العملية" – وذلك لتجنب إحداث أي عطالة.

وعن حجم المال المسترد أظهر سمو ولي العهد أنه وفقا للنائب العام فإنه من الممكن في نهاية المطاف "أن يكون المبلغ حوالي 100 مليار دولار أمريكي من مردود التسويات".

المصدر : سبق