سلطان بن سلمان: «الطيران المدني» حقق تحولاً عالمياً كبيراً
سلطان بن سلمان: «الطيران المدني» حقق تحولاً عالمياً كبيراً

وصف صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني مؤسس ورئيس مجلس إدارة نادي الطيران السعودي، ماحققته الهيئة العامة للطيران المدني من تطور، بالتحول الكبير على المستوى العالمي، سواء في المطارات أو مراقبة الأجواء أو الأفراد. وقال ممازحاً: "أنا كطيار مرخص أخاف على رخصتي أن تسحب"، مشيداً بالانضباط والتدريب والتشدد في إعطاء الرخص.

جاء ذلك عقب رعايته مساء أمس للملتقى الثالث للطيران العام، بحضور وزير النقل ورئيس الهيئة العامة للطيران المدني سليمان بن عبدالله الحمدان. وأشار الحمدان إلى أن الهيئة تسعى كشريك استراتيجي إلى إنجاح كافة الفعاليات المتعلقة بالطيران، وتقديم، جميع أنواع الدعم، مضيفاً "اليوم لدينا 70 طائرة في الملتقى والفعاليات ستزداد اتساعاً، واصفاً العلاقة مع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالمتميزة كون الأمير رئيساً للهيئة وممارساً ومحباً للطيران".

وقدم فريق الصقور السعودية خلال الملتقى، الذي نظم بمقر نادي الطيران السعودي ويختتم اليوم، عروضاً جوية مميزة في الأجواء استمرت ساعة، تعرف من خلالها الحضور على براعة الطيارين السعوديين ومهاراتهم.

وأبدى عضو مجلس الإدارة المدير العام التنفيذي لنادي الطيران السعودي عبدالله الجعويني، سعادته بما ظهر به ملتقى هذا العام، وقال: "إن الإقبال كان أعلى من سابقه وهو في تزايد، ما يدل على الاهتمام بهذه الرياضة المهمة لهواة الطيران ومالكي الطائرات والقطاعات الاقتصادية التي تعمل في هذا المضمار، وقد حرصنا على زيادة عدد الطائرات المساهمة هذا العام لتصل الى 70 طائرة، متيحين للهواة الالتقاء ببعضهم وتبادل الخبرات من مختلف مناطق المملكة ودول الخليج".

المصدر : جريدة الرياض