رونار يُعاتِب جامعة الكرة لإرضاء رغبة "الطواحين"
رونار يُعاتِب جامعة الكرة لإرضاء رغبة "الطواحين"

انتقد الناخب الوطني هيرفي رونار بشدة برمجة مباراة الفريق الوطني المغربي أمام نظيره المغربي، التي جرت مساء اليوم، قبل موعد الإفطار، معتبرا أن الأمر شكّل عقبة أمام لاعبي الفريق الوطني المغربي ومنح التفوق للاعبي منتخب "الطواحين" من الجانب البدني.

وأضاف رونار، عقب نهاية المباراة التي آلت نتيجتها إلى المنتخب الهولندي بهدفين مقابل هدف واحد، أنه تم "إرضاء رغبة" الاتحاد الهولندي، مقابل إجراء اللقاء في ظروف غير مناسبة للفريق الوطني، الذي يحتضن المباراة على أرضه وبين جمهوره.

الناخب الوطني أضاف إلى أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ارتكبت خطأ بالموافقة على برمجة المباراة في الخامسة والنصف مساء، مردفا "الفريق الهولندي متفوق علينا تقنيا من حيث الإمكانات الهائلة للاعبيه، فأضيف على ذلك تفوق بدني، أسهم في خسارتنا اليوم. كما أن الدعم الجماهيري لم يكن بذاك الحجم الذي كان مرتقبا في حال أعطيت صافرة انطلاق المباراة في وقت متأخر شيئا ما".

وكانت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم قد أوضحت لـ"هسبورت"، في وقت سابق، أن السبب وراء تعديل برمجة اللقاء من العاشرة ليلا إلى الخامسة مساء جاء بطلب من الاتحاد الهولندي، وكذا من أجل إتاحة الفرصة للتلفزيونات العالمية لنقل المباراة في توقيت "مناسب".

واعتبر مصدر جامعي، في تصريح لهسبورت قبل مباراة اليوم، أن توقيت المباراة يظل مناسبا، بالنظر إلى برمجة مباراة الفريق الوطني ونظيره الكاميروني في العاشر من يونيو المقبل بعد الزوال، مبرزا أن مباراة هولندا ستكون فرصة للتعود على الأجواء قبل عشرة أيام من مباراة الجولة الأولى من تصفيات "كان" 2019.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيين زوروا Hesport.Com

المصدر : جريدة هسبريس