الفيصلي الاردني يقهر اهلي مصر مجددًا ويصعد لنهائي البطولة العربية
الفيصلي الاردني يقهر اهلي مصر مجددًا ويصعد لنهائي البطولة العربية

تأهَّل الفيصلي الأردني لنهائي البطولة العربية للأندية، بعد فوزه على الأهلي المصري (2-1) يوم الأربعاء، على ملعب الجيش في برج العرب بالإسكندرية، بنصف نهائي البطولة.

وسيواجه الفيصلي، الفائز من المباراة الثانية بالدور نصف النهائي المقررة بين الفتح المغرب والترجي التونسي اليوم الخميس على ملعب الإسكندرية.

سجَّل ثنائية الفيصلي، السنغالي دومينيك مندي، وأحمد فتحي لاعب الأهلي بالخطأ في مرماه (26، 38)، فيما سجل هدف الأهلي الوحيد وليد أزارو (90+8).

وتُعدُّ هذه هي المباراة الثانية التي يتفوق فيها الفيصلي على الأهلي بالبطولة، بعدما سبق وتفوَّق عليه بهدف نظيف في دور المجموعات.
 

بدأ الأهلي بضغط هجومي مكثف على دفاع الفيصلي من أجل إحراز هدف مبكر وبالفعل سنحت محاولة قريبة لحمودي من عرضية أزارو، لكن الحارس معتز ياسين أنقذ الموقف بجانب أن القائد بهاء عبد الرحمن، أبعد تمريرة عرضية خطيرة من جانب معلول بعد تمريرة من صالح.

حاول الفيصلي الوصول لمرمى الأهلي، لكن العصبية والاندفاع البدني كان شعار الربع الأول من عمر اللقاء، وسيطر الفريق الأردني على وسط الملعب مع حصول ياسر الرواشدة، ومحمد هاني على الإنذار.

وفي الدقيقة (26)، سجَّل السنغالي دومينيك هدف التقدم لصالح الفيصلي من ضربة رأس رائعة عبر عرضية متقنة حولها داخل الشباك ببراعة في هفوة دفاعية من لاعبي الأهلي.

وأضاع الأهلي محاولات جديدة على المرمى بعدما أهدر وليد أزارو انفرادًا بالمرمى، ومن قبلها تسديدة من حمودي قبل أن يحرز أحمد فتحي مدافع الأهلي هدفًا بالخطأ في مرماه (38) ليحرز الفيصلي هدفه الثاني.

الهدف الثاني جاء بمثابة الصدمة للاعبي الأهلي الذين حاولوا استعادة توازنهم، لكن بلا خطورة على المرمى لينتهي الشوط الأول بتقدم أردني.

وأشرك الأهلي، الجناح الأيمن أحمد الشيخ على حساب أحمد حمودي في بداية الشوط الثاني.

وكثَّف الفريق المصري، محاولاته الهجومية بضربة رأس قريبة من وليد أزارو، أبعدها الحارس معتز ياسين ثم فرصة لأجاي أمسكها الحارس، وحاول الفيصلي استهلاك الوقت بسقوط الحارس.

وأشرك الأهلي في الدقيقة (60) عبد الله السعيد بدلاً من حسام عاشور، بينما دفع الفيصلي بلاعبه أنس الجبارات بدلاً من السنغالي دومينيك

ووجَّه السعيد تسديدة قوية بجوار القائم، ثم أنقذ القائم الأيسر تسديدة صالح جمعة مع كرة عرضية، وضربة رأس علت العارضة.

ونال السولية، البطاقة الصفراء بعد التحامه مع أكرم الزوي، وأبعد حارس الأهلي الشناوي تسديدة بهاء عبد الرحمن القريبة.

وأضاع أزارو فرصة جديدة بتسديدة أبعدها نجم اللقاء معتز ياسين، وراوغ الزوي ووجه تصويبة بعيدة عن المرمى.

وألقى الأهلي بآخر أوراقه بنزول إسلام محارب في الدقيقة (78) على حساب محمد هاني، وردت العارضة ضربة رأس خطيرة من جانب أكرم الزوي (79)، وغادر الزوي اللقاء وحل بدلاً منه محمد علاونة.

ونال إبراهيم دلدوم لاعب الفيصلي، إنذارًا بعد التحام مع أحمد الشيخ، ثم إنذار آخر لعدي زهران، ووجَّه السعيد تصويبة صاروخية علت العارضة، وفرض الأهلي حصارًا مكثفًا على دفاع الفيصلي في الدقائق الأخيرة.

وواصل معتز ياسين، تألقه وأنقذ هدفًا للأهلي ثم طالب لاعبو الفريق الأحمر بضربة جزاء بعدما لمست الكرة يد اللاعب يوسف الرواشدة، ولم يحتسبها الحكم الموريتاني علي لمغيفري الذي احتسب 8 دقائق وقت بدل ضائع.

أشرك الفيصلي، أحمد سريوة بدلاً من خليل بن عطية للإصابة وواصل الأهلي ضغطه الهجومي، وأبعد الأهلي محاولة قريبة من الفيصلي بعرضية للرواشدة.

وواصل صالح جمعة، محاولاته دون جدوى قبل أن يسجل وليد أزارو هدف الأهلي في الدقيقة الأخيرة من كرة ردتها العارضة حولها للشباك ببراعة لينتهي اللقاء بفوز أردني مثير.

 

المصدر : المصدر اونلاين