الفيصلى يُطيح بالأهلي من البطولة العربية بثنائية مُثيرة
الفيصلى يُطيح بالأهلي من البطولة العربية بثنائية مُثيرة

كتب فتحى الشافعى

 

ودّع فريق الاهلي البطولة العربية المقامة في الدولة المصرية حاليًا بعدما خسر من الفيصلي الأردني بهدفين مقابل هدف خلال المباراة التى جمعتهما مساء اليوم، الأربعاء، بملعب برج العرب فى الدور نصف النهائى.

 

سجل ثنائية بطل الأردن دومينيك ميندي وأحمد فتحي ظهير الاهلي بالخطأ في مرمى الأحمر فيما سجل هدف الاهلي وليد أزارو في الدقيقة الأخيرة، وبذلك يتقابل الفيصلي مع الفائز من الترجي التونسي والفتح المغربي على لقب البطولة الأحد المقبل.

 

وجدد الفيصلي فوزه علي الاهلي في البطولة العربية بعدما فاز عليه بهدف نظيف في الجولة الأولى .

 

الشوط الأول

بدأ الأهلى المباراة بتشكيل مكوّن من: محمد الشناوى - محمد هانى – رامى ربيعة – أحمد فتحى - على معلول - حسام عاشور – عمرو السولية – صالح جمعة - أحمد حمودى - أجاى ووليد أزاور.

 

فيما جاء تشكيل الفيصلى كالتالي: معتز مدافع ابراهيم الزواهره، ياسر الرواشده، عدى زهران، إبراهيم دلدوم، بهاء عبد الرحمن، دومنيك، يوسف الرواشدة، خليل بن عطية، لوكاس وأكرم الزوى.

 

بداية حماسية من الأهلى وقاد وليد أزارو هجمة خطرة فى الدقائق الأولى ومرر كرة رائعة إلى حمودى وسدد الأخير كرة قوية لكن الحارس الأردنى تصدّى لها وأنقذ الموقف.

 

ودخل حارس الفيصلى فى صدام مع حمودى طالب على أثره لاعبو الأهلى باحتساب ضربة جزاء لكن الحكم الموريتانى رفض الاستجابة لطلب لاعبى الأهلى، ونال السنغالى ماندى لاعب بطل الأردن بطاقة صفراء للخشونة مع لاعبى الأهلى.

 

نشط أداء الضيوف تدريجيًا ولعبوا ضربة ركنية تعامل معها دفاع الأهلى بشكل جيد، قبل أن يشهر الحكم بطاقة صفراء لظهير الأهلى محمد هانى للخشونة، وقاد على معلول هجمة خطرة بعد جملة رائعة مع صالح جمعة ومرر معلول كرة جيدة إلى وليد أزارو لكن دفاع الفيصلى أنقذ الكرة.

 

عاد الفريق الأردني للسيطرة على مجريات اللقاء ونجح الضيوف في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 27 من رأسية رائعة سجلها دومينيك ميندي مٌستغلاً الخروج السيئ لمحمد الشناوي حارس الاهلي وعدم الرقابة الجيدة من رامي ربيعة ومحمد هاني.

 

وواصل الفريق الأردني خطورته من الهجات المرتدة وأضاف الهدف الثاني في الدقيقة 37 عن طريق أحمد فتحي ظهير الاهلي بالخطأ في مرماه، وحاول الاهلي تسجيل هدف لتعديل النتيجة لكن دون جدوى لينتهي الشوط الأول بتقدم بطل الأردن بثنائية نظيفة.

 

الشوط الثاني

بدأ الاهلي الشوط الثاني بتغيير مُبكر بنزول أحمد الشيخ بدلاً من أحمد حمودي، وكاد الشيخ يُسجل هدفًا مع أول "لمسة" لكن دفاع الفيصلي أنقذ الموقف.

 

حاول الاهلي الوصول إلى مرمرى حارس الفيصلي وسددوا أكثر من كرة عن طريق أجاي وأزارو لكن الحارس تألق وتصدّى لأكثر من كرة، وسقط حارس الضيوف على الأرض لتلقى العلاج لعدة دقائق.

 

ضغط الأهلى بكل أوراقه وأهدر أكثر من كرة خطرة عن طريق عبد الله السعيد وصالح جمعة، فيما انكمش "الضيوف" ولعبوا على الهجمة المرتدة، ونال عمرو السولية بطاقة صفراء للخشونة مع أحد لاعبي الفيصلي.

 

وخرج محمد هاني في الدقيقة 76 وشارك إسلام محارب بدلاً منه ولعب الاهلي بنشاط مُستغلاً سرعات عبد الله السعيد وإسلام محارب وصالح جمعة، فيما كانت الهجمة المرتدة تُمثل خطورة كُبرى.

 

طالب الاهلي باحتساب ضربة جزاء له بعدما لمست الكرة "يد" أحد لاعبي الفيصلي لكن الحكم رفض، وحاول الاهلي التسجيل إلى أن نجح وليد أزارو في تسجيل هدف شرفي للأهلي في الدقيقة الأخيرة لينتهي اللقاء بفوز بطل الأردن  بهدفين لهدف.

 

المصدر : الموجز