ملعب الإسكندرية.. الأقدم في مصر
ملعب الإسكندرية.. الأقدم في مصر

يعد ملعب الإسكندرية هو الأقدم في مصر وإفريقيا، إذ تم بناؤه عام 1929 في عهد الملك فاروق. ويتسع الملعب لحوالي 20,000 متفرج وهو أول ملعب في الوطن العربي يتم تركيب أبراج إنارة فيه.
وتم تجديد الملعب مؤخــراً لاستقبال مبـــــاريات البطولة العربية المقامة حالياً في مصر، إذ تم إيقاف لعب المنافسات الكروية فيه لمدة عام لوضع التحسينات والتجديــــدات ليكون جاهــزاً لاستقبال المنافســـات الكروية بدءاً من منافســـات البطولات العربية التي أقيمت عليه مباريات مجموعة النصر السعـــــودي والزمالك المصري والفتح الرباطي المغربي والعهد اللبناني.
وسيستضيف الملعب مباراة نصف النهائي في البطولة العربية مساء اليوم بين الترجي التونسي والفتح الرباطي المغربي.
ويعــد المـلعــــب متعدد الاستـخـدامـــــات، إذ تجرى فيه المسابقـــات الأولمبية في مصر ويقع في وسط مدينة الإسكندرية في مصـــر، كما أنـه حالياً يستخدم في مباريات كرة القدم، كما تم استخدامه في كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2006 التي عقدت في مصر.
ويعتبر هو الملعب الرسمي لنادي الاتحاد السكندري "زعيم الثغر" ويقع في حي محرم بك كما أنه حينما يكون مملوءاً بجماهير الاتحاد يعد من أشرس ملاعب العالم؛ فجماهير الاتحاد لا تحب خسارة فريقهـا على أرضه كما شهد الملعب العديد من اللقاءات الدولية أيضاً على مر السنين.

المصدر : الرياضية