من جماهير أرسنال لفينجر: «إرحل يعنى إمشي»
من جماهير أرسنال لفينجر: «إرحل يعنى إمشي»

تزايدت الضغوط على الفرنسى آرسين فينجر، المدير الفنى لفريق أرسنال الإنجليزى للرحيل عن النادى اللندنى بنهاية الموسم الجارى، بعد تراجع نتائج «المدفعجية» فى السنوات الماضية وعدم قيادتهم لتحقيق لقب كبير على الصعيدين المحلى والأوروبى.

كما تحيط الشكوك بقدرة أرسنال هذا الموسم فى إنهاء بطولة الدورى الإنجليزى الممتاز ضمن المراكز الأربعة الأولى المؤهلة للمشاركة فى بطولة دورى أبطال أوروبا فى الموسم الجديد.

وحسم فريقا تشيلسى البطل وتوتنهام الوصيف أول بطاقتين لدورى الأبطال، بينما يتنافس ليفربول ومانشستر سيتى وأرسنال ومن بعدها بنسب أقل مانشستر يونايتيد على البطاقتين الأخيرتين.

ونجح أرسنال فى الفوز على ستوك سيتى، مساء السبت، بنتيجة 4/1 ليرفع رصيده إلى 69 نقطة فى المركز الخامس، مع تبقى جولتين فقط من نهاية المسابقة.

وقامت بعض جماهير أرسنال باستخدام طائرة صغيرة «آلية» فوق ملعب ستوك سيتى حملت لافتة تقول «فينجر.. إرحل يعنى إرحل»، فى تعبير عن سخط الجماهير الحاد عليه.

ويتولى المدرب صاحب الـ67 عاماً قيادة المدفعجية منذ منتصف التسعينيات، لكن الفريق لم يحقق معه النتائج الكبيرة، وستكون فرصته الوحيدة لإنقاذ موسمه هذا العام حينما يواجه تشيلسى العنيد على لقب كأس الاتحاد الإنجليزى فى السابع والعشرين من الشهر الجارى.

وكانت جماهير أرسنال قد استخدمت طائرة بدون طيار فى شهر مارس الماضى حملت لافتات تدعو فينجر للرحيل أيضاً.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

المصدر : المصرى اليوم