كيف تناولت وسائل الإعلام العالمية حادث تصادم قطاري الإسكندرية؟
كيف تناولت وسائل الإعلام العالمية حادث تصادم قطاري الإسكندرية؟

اهتمت وسائل الإعلام العالمية بحادث تصادم قطارين في محافظة الإسكندرية، ما أدى إلى مصرع 36 شخصا على الأقل، وإصابة 123 آخرين، حسب آخر تقديرات لوزارة الصحة.

وقالت قناة "سكاي نيوز" إن وزارة الصحة أكدت مصرع 36 شخصا على الأقل، وإصابة 123 آخرين، في حادث تصادم قطارين شرقي مدينة الإسكندرية.

ونقلت عن مساعد وزير الصحة شريف وديع، أن الحادث وقع بين قطارين، أحدهما كان في طريقه من القاهرة إلى الإسكندرية، والآخر كان قادما من بورسعيد إلى المدينة ذاتها.

فيما نقلت شبكة "بي بي سي" البريطانية عن مصادر طبية وأمنية مصرية أن 28 راكبا لقوا مصرعهم وأصيب أكثر من 50 آخرين جراء حادث اصطدام بين قطاري ركاب في الإسكندرية، حيث اصطدم قطار قادم من القاهرة بعربة قطار آخر متجه من الإسكندرية إلى بورسعيد في منطقة خورشيد بالإسكندرية.

واستعرضت الشبكة البريطانية، أبرز حوادث القطارات في الدولة المصرية، في الفترة ما بين عامي 1992 و1999.

كما صرحت "سي إن إن" إن عشرات القتلى والمصابين سقطوا في الدولة المصرية، الجمعة، إثر حادث اصطدام قطارين في محافظة الإسكندرية، شمال البلاد، فيما ذكرت وزارة الصحة المصرية أن عدد الضحايا بلغ 36 قتيلاً و123 مصاباً.

ونقلت عن المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور خالد مجاهد، في بيان، إنه "يتم نقل حالات إلى مشرحة كوم الدكة، ومشرحة صدر المعمورة، ومشرحة رأس التين، فيما يتم نقل المصابين إلى مستشفيات رأس التين، والجمهورية التابعين للوزارة، ومصطفى كامل العسكري، والشرطة بالإسكندرية، والميري.

وفي تقرير بعنوان "حادث الإسكندرية: تصادم قطارين يؤدي إلى وفاة 36 على الأقل وإصابة 100"، أوضحت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، أن نظام السكك الحديدية في الدولة المصرية يعاني من سجل ضعيف بشأن الأمن والسلامة، ويعود السبب في ذلك إلى معدات قديمة ترجع إلى عقود ماضية.

ونقلت قناة "روسيا اليوم" عن خالد مجاهد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة المصرية، قوله إن حصيلة حادث تصادم القطارين بالإسكندرية، بلغت 36 قتيلا و123 مصابا.

فيما نقلت وكالة "معا" الفلسطينية، عن وزير الخارجية الفلسطيني تقديمه التعازي إلى وزير الخارجية سامح شكري ومن خلاله إلى الشعب المصري رئيسا وحكومة وشعبا بأحر التعازي والمواساة إثر حادث تصادم القطارين في الإسكندرية، والذي راح فيه العشرات بين قتيل وجريح.

وأكدت وزارة الخارجية وقوفها الدائم إلى جانب جمهورية الدولة المصرية، مؤكدة استعدادها لتقديم كل ما لديها من إمكانيات لمواجهة هذه المحنة.

المصدر : الوطن