تيريزا ماي تتحدى ترامب: ملتزمون بالاتفاق النووي مع إيران
تيريزا ماي تتحدى ترامب: ملتزمون بالاتفاق النووي مع إيران

أكدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، التزام بريطانيا بالاتفاق النووي مع إيران، وذلك في محادثة هاتفية مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قبل تصريح أمريكا حول ما إذا كانت طهران التزمت بشروط الاتفاق.

قالت شبكة "إن بي سي نيوز" الأمريكية، إن ترامب لديه الكثير من الشكوك بشأن مستقبل خطة العمل المشتركة، التي تسعى إلى كبح البرنامج النووي الإيراني في مقابل رفع معظم العقوبات الاقتصادية الغربية المفروضة على طهران.

فيما قالت رئيسة الوزراء البريطانية إن المملكة المتحدة ملتزمة بالاتفاق مع الشركاء الأوروبيين معللة ذلك بأنه أمر هام للغاية بالنسبة للأمن الإقليمى"، مؤكدة أنه من المهم أن يتم رصد الصفقة بعناية ويتم تنفيذها بشكل صحيح.

وعلى النقيض من ذلك، أكد بيان صادر عن البيت الابيض حول المكالمة الهاتفية إن "ترامب قال على ضرورة العمل من أجل محاسبة النظام الإيراني على نشاطاته التي أدت إلى زعزعة الاستقرار وخصوصا رعايته للإرهاب".

وقال مسؤولون حكوميون لشبكة "إن بى سى نيوز"، إن "الرئيس ترامب يستعد لإعلان أن الاتفاق الدولى مع إيران لم يعد فى مصلحة الأمن القومى الأمريكي".

وفى بيان منفصل قالت وزارة الخارجية البريطانية إن "إيران أبدت التزاماتها النووية، وأن الضغوط الدولية على ترامب لا تعرقل الأمن فى المنطقة"، كما اتفق الزعيمان على البقاء على تواصل بشأن هذا الملف قبل اتخاذ أي تصريح .

يذكر أن وافقت إيران في إطار الاتفاق عام 2015، على تخفيض جزء كبير من برنامجها النووي، وفي المقابل، خففت العقوبات الاقتصادية التي كانت فرضت عليها.


 

المصدر : التحرير الإخبـاري