محادثات تقاسم السلطة في أيرلندا الشمالية تتواصل اليوم
محادثات تقاسم السلطة في أيرلندا الشمالية تتواصل اليوم

أكد مسؤول بالحكومة البريطانية إن الحزبين الرئيسيين في أيرلندا الشمالية سيواصلان اليوم الأربعاء محادثات تهدف إلى تشكيل حكومة جديدة لتقاسم السلطة في الإقليم البريطاني في تمديد واضح للمهلة الممنوحة لهما للتوصل إلى اتفاق.

وأنهى ممثلون عن الحزب الديمقراطي الوحدوي الموالي لبريطانيا وحزب شين فين القومي الأيرلندي ثاني يوم من المحادثات الرامية إلى إحياء حكومة تقاسم السلطة التي انهارت في يناير.

وقد أشارت الحكومة البريطانية إلى أنه إذا لم يتوصل الحزبان إلى اتفاق في الأيام القادمة فسوف تضطر لفرض ميزانية بشكل مباشر للمرة الأولى منذ عشرة أعوام لضمان تمويل الخدمات الأساسية.

وسيكون فرض الحكومة البريطانية للميزانية خطوة كبيرة نحو إعادة لندن فرض الحكم المباشر على الإقليم مما قد يخل بتوازن سياسي حرج هناك.

كان جيمس بروكنشاير الوزير البريطاني لشؤون أيرلندا الشمالية أكد يوم الاثنين إنه إذا لم يتم إحراز تقدم بنهاية المحادثات يوم الثلاثاء فسوف يقيم ما إذا كانت لندن في حاجة للتحرك لفرض ميزانية أم لا. ورفض المتحدث التعليق عندما سئل عن موعد اتخاذ ذلك القرار.

واقتسم الحزب الديمقراطي الوحدوي وشين فين السلطة في الحكومة السابقة المنحلة بموجب نظام وضع في أعقاب اتفاق سلام أبرم عام 1998 وأنهى أعمال عنف استمرت نحو 30 عاما في الإقليم.

المصدر : صدي البلد