صحف بكين: تهديدات «تيلرسون» ستفضي لمواجهة مدمرة بين الصين وأمريكا
صحف بكين: تهديدات «تيلرسون» ستفضي لمواجهة مدمرة بين الصين وأمريكا

حذرت الصحف الصينية الجمعة وزير الخارجية الامريكي المعين ريكس تيلرسون من ان تهديداته بالتصدي للصين في بحر الصين الجنوبي تعتبر تصعيدا ينذر بالحرب.

وكان تيلرسون رئيس مجلس الادارة السابق لمجموعة «ايكسون موبيل» النفطية العملاقة اعلن امام اعضاء مجلس الشيوخ الامريكي انه سيسعى الى منع بكين من الوصول الى الجزر الاصطناعية التي تبنيها في بحر الصين الجنوبي.

واستنكرت الصحف الصينية مقارنة تيلرسون سلوك الصين في المنطقة بالغزو الروسي لشبه جزيرة القرم.

وحذرت صحيفة «تشاينا ديلي» الحكومية من ان تيلرسون اذا نفذ تهديداته «فإن ذلك سيمهد الطريق امام مواجهة مدمرة بين الصين والولايات المتحدة».

واظهرت صور التقطتها الاقمار الاصطناعية ان الصين تعمل على بناء منشآت عسكرية في المنطقة البحرية المتنازع على سيادتها وتطالب بها ايضا الفيليبين وفيتنام ودول اخرى.

وكانت ادارة باراك اوباما المنتهية ولايتها نددت بسلوك بكين الذي يهدد حرية الملاحة البحرية والجوية في منطقة ذات اهمية استراتيجية وتجارية كبرى.

لكنها لم تتخذ موقفا بشأن السيادة على الجزر والجرف والمياه في هذه المنطقة.

الا ان تيلرسون أكد بوضوح ان هذه الاراضي «لا تعود شرعا الى الصين».

وكتبت صحيفة «غلوبال تايمز» القومية في افتتاحية «اذا لم تكن واشنطن تعد لحرب على نطاق واسع في بحر الصين الجنوبي، فإن اي مقاربة اخرى لمنع الصين من الوصول الى هذه الجزر ستكون تهورا».

وتابعت الصحيفة التي تعكس آراء بعض صقور الحزب الشيوعي في الصين انه «حري بتيلرسون ان يعمل على استراتيجيات نووية اقوى اذا أراد ان يرغم قوة نووية عظمى على الانسحاب من أراضيها».

المصدر : صحيفة اليوم