صحف إيطالية: محاولة الغويل الانقلابية فى طرابلس «سابقة خطيرة»
صحف إيطالية: محاولة الغويل الانقلابية فى طرابلس «سابقة خطيرة»

رأت صحيفة «لا ريبوبليكا» الإيطالية أن محاولة الانقلاب الفاشلة على حكومة الوفاق الوطنى الليبية المدعومة من الامم المتحدة، أمس الأول، والتى قادتها مجموعة مسلحة محسوبة على خليفة الغويل رئيس الحكومة المنبثقة عن المؤتمر الوطنى العام (المنتهية ولايته) غير المعترف بها دوليا، تشكل فى مجملها «سابقة خطيرة للغاية» لمجمل الأوضاع فى ليبيا.


وأوضحت الصحيفة الإيطالية فى تقرير لها أمس أن «رئيس حكومة الوفاق فايز السراج لم يرغب فى إثارة حرب أهلية فى طرابلس بعد محاولة الغويل الانقلابية الأولى، ما أسهم فى أن يبقى الغويل وأنصاره من الجماعات المسلحة بلا قلق فى العاصمة ليكرر المحاولة مرة أخرى».


وأشارت «لا ريبوبليكا» إلى أن محاولة الغويل باءت بالفشل إلا أنها تعكس «حالة من الفوضى السياسية والأمنية» تعيشها العاصمة، مضيفة «السراج لم يعد قادرا على السيطرة على جميع الأوضاع فى العاصمة».
من جانبه، أكد ماتيا توالدو، الباحث المتخصص فى الشأن الليبى بالمجلس الأوروبى للعلاقات الخارجية إن «انقلاب الغويل فشل بالفعل»، مستبعدا فى الوقت ذاته «قدرة قوات السراج على التصدى لأنصار الغويل بشكل كامل».


واضاف توالدو فى تصريحات لـ«الشروق» أمس: «حكومة السراج بدت أضعف..أعتقد أننا سنرى مفاجآت فى طرابلس خلال الأيام القادمة»، مشيرا إلى أن هذه المحاولة الانقلابية قد تدفع بعض الحركات المسلحة التى تقر السراج للتخلى عنه.


بدورها، رأت صحيفة «كوريرى ديلا سيرا» الإيطالية أن قائد الجيش الوطنى الليبى المشير خليفة حفتر قد يسعى للاستفادة من هذه المحاولة الانقلابية، ولم تستبعد الصحيفة أن الغويل قام بهذه المحاولة الانقلابية لمنع السراج من التوصل لـ«تسوية مع حفتر».


وكانت مجموعات مسلحة محسوبة على خليفة الغويل (المنتمى لجماعة الإخوان فى ليبيا)، حاولت السيطرة على مقار 3 وزارات فى طرابلس، إلا أن المحاولة باءت بالفشل.

المصدر : بوابة الشروق