"فتاة الزقزيق".. حلقة جديدة في وقائع التحرش (فيديو)
"فتاة الزقزيق".. حلقة جديدة في وقائع التحرش (فيديو)

كتب - محمد شعبان:

تصدرت واقعة التحرش بفتاة بمدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية، اهتمامات الرأي العام خلال الـ 24 ساعة الماضية حتى دشن مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي "هاشتاج" حمل اسم "فتاة الزقازيق"، وسط موجة غضب عارمة احتجاجا على الواقعة.

الأمور تسير على مايرام بالتزامن مع الساعات الأولى من فجر يوم الجمعة، أضواء المحال التجارية والكافيهات بمنطقة فيلل الجامعة، تضئ منطقة القومية، لكن ثمة حدث حولها إلى "حديث الساعة".

ما فرغت "س.ن"، 19 عامًا، طالبة مقيمة بمدينة أبوكبير، من حضور حفل زفاف شقيق صديقها بنادي الشرقية، حتى خرجا قاصدين إحدى كافيهات منطقة القومية للجلوس سويا.

أثناء مرور الفتاة في الشارع مرتدية ملابس قصيرة جدا، شاهدها أحد الشباب قبل وصولها الكافيه، وتحرش بها لفظيا، وأمسكها من يدها، وأثار الشباب نحوها، فاستغاثت بالأهالي الموجودين، بحسب بيان مديرية أمن الشرقية.

هرولت صاحبة الـ 19 عاما للاحتماء بإحدى الكافيهات، ليتجمع العشرات من الشباب في مشهد يعيد للأذهان إحدى لقطات فيلم الزعيم عادل إمام "التجرية الدنماركية"، بينما تسيطر حالة من الخوف والفزع على الفتاة.

وانتقلت قوة من مباحث قسم ثاني الزقازيق إلى موقع الحادث، وأطلق عناصر الشرطة 12 طلقة تحذيرية في الهواء؛ لتفريق الشباب المتجمهرين، وتم السيطرة على الموقف، وإخراج الفتاة من الكافيه.

وتمكن الرائد عصام عتيق، رئيس المباحث، من ضبط على 6 شباب، تعرفت الفتاة على أحدهم ويدعى"أحمد. أ"، وتم اقتيادهم إلى ديوان القسم.

وأمام رجال المباحث، أكد المتهم الرئيسي "كنت ماشي بصحبة مجموعة من أصدقائي في الشارع، وتصادف مروري بمجموعة من الشباب يحاولون التحرش بفتاة، وتجمعوا عليها وكله كان بيخبط فيها وهي كانت في وسط الشباب".

وأضاف "الشباب كانوا كتير حول البنت.. ووقفت اتفرج زي باقي الشباب"، مؤكدا "لم أقم بشد الفتاة من يدها.. لم يحدث".

وأمرت نيابة قسم ثانى الزقازيق، بالشرقية، بإشراف المستشار الدكتور ياسر إبراهيم هندي، صرف الفتاة بعد سماع أقوالها، حيث اتهمت الشاب سالف الذكر بالتحرش بها.

بدوره، علق الإعلامي تامر أمين خلال برنامجه "الحياة اليوم"، المُذاع علي فضائية "الحياة"، قائلًا: "طالما الشارع بالمنظر ده ليه الأم والأب سمحوا ليها بالنزول لوحدها؟".


المصدر : مصراوى